الغاء التدابير الاحترازية المشددة في اوسلو وفيكن

صوت النرويج / الاربعاء 17 شباط – فبراير 2021 / اوسلو / قررت الحكومة إنهاء الإجراءات الإقليمية للبلديات في أوسلو وفيكن، والتي جاءت بعد انتشار فيروس كورونا بنسخته الإنجليزية. تم اتخاذ القرار بالتشاور مع البلديات.

أصبح الوضع في أوسلو ونوردري فولو وهالدن والبلديات المحيطة بهم، الآن واضحًا للغاية لدرجة أننا وبالتعاون والتشاور مع البلديات المعنية قررنا إنهاء الإجراءات والاحارازية والتدابير المشددة. والآن يتعين على البلديات نفسها أن تفكر في التدابير التي تمكنها من تسيير الحياة والحفاظ على التعليمات الصحية العامة.

أجرت مديرية الصحة، ومعهد للصحة العامة حوارًا مع البلديات المتضررة، أوصوا بأن تنهي الحكومة الإجراءات المشددة، وأن يمكن للبلديات بدلاً من ذلك تقديم تدابير محلية وفقًا لحالة العدوى في كل بلدية.

تنطبق الإجراءات الإقليمية حتى 17 شباط – فبراير. طلب فريدريكستاد وهفالر تمديد الإجراءات التي تنطبق عليهم حتى 18 فبراير من أجل الحصول على وقت كافٍ لتقييم التدابير الخاصة بهم.

وزير الصحة : ستقرر البلديات في الأيام القليلة المقبلة الإجراءات التي سيتم اتخاذها محليًا. من المهم أن يراقب السكان نتائج ذلك، ليس بالضرورة أن يكون وقف الإجراءات الإقليمية يعني أنه سيكون هناك انفتاح للجمتمع والحياة في البلدية التي تعيش فيها.

يمكن للحكومة أن تقرر الإجراءات التي سيتم تنفيذها في البلدية والبلديات المحيطة عندما يكون من الضروري تنفيذ التدابير بسرعة وبطريقة منسقة لمواجهة انتشار العدوى.

من جانب اخر سوف تعقد بلدية اوسلو، مؤتمر صحفي هذا اليوم الاربعاء للاعلان عن الاجراءات التي سوف تطبق في المدينة.

المحرر المسؤول : وسام كريم العزاوي

اليوتيوب والتواصل الاجتماعي : علي العزاوي

المصدر : وزارة الدفاع النرويجية / Mars2020

اليوتيوب : القناة على اليوتيوب

النقل والاقتباس بدون الاشارة الى المصدر يعرضك لغرامة تصل الى 3000 كرون نرويجي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *