سيدة تضع مادة مسهلة للبطن في طعام طليقها لمدة عام كامل

صوت النرويج / اوسلو / الاحد 14 حزيران 2020 / في قضية أغرب من الخيال؛ حكمت محكمة الأسرة في مدينة لارفيك، بمقاطعة فستفول، بالسجن لمدة 30 يوماً مشروطة وبفترة مراقبة لعامين على سيدة تسببت لطليقها بالإسهال وآلام في البطن.

وفي تفاصيل الحادثة، فقد أقدمت سيدة كانت تعاني من حالة عصيبة بعد الانفصال عن زوجها على وضع مادة تسبب الشعور بآلامٍ في البطن مصحوب بالإسهال في طعامه.

وعانى الزوج الذي يسكن مدينة لارفيك بحسب وسائل اعلام محلية من الإسهال وآلام البطن المستمرة لمدة عام اضطر خلاله من دخول المستشفى في احدى المرات دون أن يعرف السبب.

وتضيف القناة؛ بأن الشك توارد للرجل بعد رحلة صيفية قام بها لإسبانيا استغرقت ثلاثة أسابيع كان فيها بحالة جيدة دون الشعور بأي ألم.

وبعد عودته لاحظ أن مكان الحليب والأكل قد تغير داخل الثلاجة، الأمر الذي دفعه لوضع كاميرا مراقبة داخل المنزل كشفت كاميرة أن طليقته السابقة ما زالت تحتفظ بمفتاح الشقة وكانت تتسلل إلى داخل المنزل وتضع مادة “اللاكسوبيرال” المسببة للإسهال داخل طعام الرجل.

وبعد مواجهة الزوجة اعترفت بفعلها وهو ما دفع المحكمة بإصدار هذا الحكم عليها.//انتهى/محلية/وسائل اعلام

 

المحرر المسؤول : وسام كريم العزاوي

 

فريق العمل

 

ترجمة : هيبت رشيد

تحرير : غصن عابدين

اليوتيوب والتواصل الاجتماعي : علي العزاوي

المصدر : وكالة الانباء النرويجية

الصورة توضيحية وليست من مكان الحادث

اليوتيوب : القناة على اليوتيوب

النقل والاقتباس بدون الاشارة الى المصدر يعرضك لغرامة تصل الى 3000 كرون نرويجي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *