تدابير الوقاية من كورونا في النرويج قد تستمر 18 شهر

صوت النرويج / اوسلو / السبت 04 نيسان – ابريل 2020 / كشف معهد الصحة العامة النرويجي، أنه يعمل خلال الفترة الحالية مع عدد من الوكالات المعروفة على المساعدة في تخفيف القيود المفروضة على الحياة الطبيعية في البلاد دون التأثير بزيادة معدل الإصابة بفايروس كورونا.

وقالت مديرة المعهد “Camilla Stoltenberg”، خلال مؤتمر لها أن التدابير المتخذة في البلاد للوقاية من تفشي الفايروس، قد تستمر لمدة 18 شهراً حيث من المفترض أن يكون قد تم اكتشاف لقاح.

وفي السياق نفسه، أشارت مديرة القسم “Line Vold”، أن بقاء هذه التدابير 18 شهراً لا يعني استمرار القيود المفروضة حالياً لنفس الفترة، موضحة أن المعهد يتطلع لفتح النرويج وعودة الحياة الطبيعية لها لاسيما بعد انخفاض نسبة العدوى بالمرض، بزيادة إمكانيات القطاع الصحي وحل تتبع العدوى الرقمية عبر الهاتف.//انتهى/صوت النرويج/محلية

 

المحرر المسؤول : وسام كريم العزاوي

 

فريق العمل

 

ترجمة : عمر حبيب

تحرير : غصن عابدين

اليوتيوب والتواصل الاجتماعي : علي العزاوي

المصدر : المؤتمر الصحفي الحكومي اليومي

الصور : التلفزيون النرويجي باللغة العربية – NTV

اليوتيوب : القناة على اليوتيوب

النقل والاقتباس بدون الاشارة الى المصدر يعرضك لغرامة تصل الى 3000 كرون نرويجي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *