اجهزة التنفس النرويجية تدخل الخدمة في حزيران القادم

صوت النرويج / اوسلو / الجمعة 03 نيسان – ابريل 2020 / أعلنت الحكومة النرويجية، الثلاثاء، عن نجاح شركة نرويجية في إنتاج جهاز للتنفس الاصطناعي يستخدم في غرف العناية المركزة، مبينة أنها طلبت بتزويد مستشفياتها في القطاع الصحي ب1000 جهاز.

وقالت رئيسة الحكومة”Erna Solberg”، في مؤتمر لها، إن شركة Laerdal Medical and Service As النرويجية نجحت بإنتاج جهاز للتنفس الاصطناعي يمكن استخدامه في المستشفيات النرويجية.

وأوضحت، أن مستشفيات المملكة بحاجة ملحة في الوقت الحالي للجهاز في مواجهة حالات الاختناق التي تصيب الأشخاص المصابين بفايروس كورونا، مؤكدة على أن الحكومة طلبت تزويد مستشفيات القطاع الصحي ب1000 جهاز.


وكانت شركة “‏Laerdal Medical and Service As” النرويجية، قد أعلنت نجاحها بالتعاون مع معهد أبحاث الدفاع المدني بتطوير جهاز تنفس يستخدم في العلاج المكثف، بحيث يمكن استخدامه في العناية المركزة لمرضى فايروس كورونا، مبينة قدرة مصانعها على انتاج الدفعة الأولى من الجهاز خلال شهر نيسان الجاري.

وأعلن رجل الأعمال والمهندس في قطاع النفط والغاز “Eivind Gransæthee”، خلال المؤتمر، أنه تواصل مع للمعهد لطرح فكرته وقدرته على تطوير الجهاز واستخدامه كجهاز تنفس في أقسام العناية المركزة لمصابي الفايروس في المستشفيات النرويجية.

وبحسب معهد الصحة العامة النرويجي، فإن هناك العديد من المصابين بالفايروس يتلقون العناية في العناية المركزة بالمستشفيات باستخدام أجهزة التنفس، مبيناً بأن المستشفيات بحاجة لـ 600 إلى 1200 جهاز من هذا النوع، حيث يوجد في البلاد ما يقارب 682 جهاز بالاضافة ل441 جهاز آخر من المقرر أن يصلوا خلال فصل الربيع.

وبينت خلال المؤتمر، أنه يتوجب علينا جميعاً التعاون لتطوير القطاع الصحي وبناء قدرات النظام الصحي في البلاد للتقليل من آثار وباء كورونا محلياً، لاسيما وأن دول العالم جميعها تمر بنفس الأزمة وتحتاج لأجهزة تنفس اصطناعي الأمر الذي سيأخذ فترات طويلة وغير معلومة لاستلام أي جهاز من الخارج.

وتابعت، أنه خلال الفترة السابقة ازدادت التساؤل عن قدرة المستشفيات النرويجية على تغطية حاجاتها من أجهزة التنفس في حال كان هناك العديد من المرضى، مبينة، أنها ليست متأكدة من أن سيناريو تفشي الوباء وسريان قانون الطوارئ سيستمر أم لا، لكن علينا في نفس الوقت أن نكون مستعدين لحدوث أي طارئ في أي وقت.

وفي السياق نفسه، قال وزير الصحة “Bent Høie” في تصريح له خلال المؤتمر، أن طلبنا لـ 1000 جهاز هو أكثر مما تحتاجه المستشفيات في الوقت الحالي، مبيناً بأننا نعلم أن هناك العديد من البلدان بحاجة ماسة لمثل هذه الأجهزة الأمر الذي يمكننا من السماح بتصديره للخارج، إلا أننا إلى الآن لم نحدد بعد التكلفة الحقيقة لهذا المشروع.

يأتي ذلك بعد أيام من إعلان الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” توصل بلاده لإنتاج جهاز فحص لفايروس كورونا خلال وقت قياسي يقدر بخمس دقائق.

ولا تزال حكومات الدول حول العالم تبذل أقصى جهودها في التصدي لفايروس كورونا المستجد الذي انتشر بشكل واسع في قارات العالم، ما تسبب بإصابة أكثر من 872 ألف شخص ووفاة أكثر من 43 ألف شخص حول العالم.//انتهى/صوت النرويج/رئاسة الوزراء

المحرر المسؤول : وسام كريم العزاوي

فريق العمل

ترجمة : عمر حبيب

تحرير : غصن عابدين

اليوتيوب والتواصل الاجتماعي : علي العزاوي

المصدر : مؤتمر رئاسة الوزراء / صوت النرويج

الصور : التلفزيون النرويجي باللغة العربية – NTV / شركة المعدات الطبية

اليوتيوب : القناة على اليوتيوب

النقل والاقتباس بدون الاشارة الى المصدر يعرضك لغرامة تصل الى 3000 كرون نرويجي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *