اليابان تخطط لاستخدام تقنية التعرف على ملامح الوجه فى أولمبياد 2020

تبحث اليابان عن طريقة مختلفة لتأكيد هوية مئات الآلاف من الرياضيين والمسئولين والصحفيين الذين سيحضرون أولمبياد عام 2020، وذكرت صحيفة ” The Japan Times” أن مصادر قريبة من اللجنة الأولمبية فى طوكيو تقول إن المنظمين يخططون لاستخدام تكنولوجيا التعرف على الوجه من أجل تأكيد هوية الحضور الذين يتراوح عددهم بين 300 ألف و 400 ألف شخص.

وذكر موقع engadget الأمريكى، أن المسئولين يشعرون بالقلق من أن تزييف الهوية أو السرقة سيحد من سلامة الألعاب ونزاهتها، وتقنية التعرف على الوجه أيضا يمكنها أن تحد من مشكلات الانتظار لفترات طويلة عن المداخل.

وأشارت المصادر إلى أن التكنولوجيا الحديثة تم اختبارها خلال دورة الالعاب الأولمبية فى “ريو 2016” حيث تم استخدامها لإدارة عمل الصحفيين داخل مركز الزوار.

من الجدير بالذكر أنه لم يتم الإعلان عن البرنامج رسميا حتى الآن، وبالتالى لم يتم تناول أى من المخاوف المحيطة باستخدام هذه التكنولوجيا حتى الآن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *