احتجاجات في بيركن واستنكار بسبب اجور الطرق المتفاقمة

صوت النرويج/بيركن/

تظاهر المئات من المواطنين في مدينة بيركن استنكارا لما يقومون به السياسيين اليوم من زيادة في دفع البوابات للدخول إلى المدينة ما أدى إلى تجمع المئات أمام مبنى البلدية في بيركن معبرين بهتافات قاسية وشديدة اللهجة والذي أشار لها نقيب المواصلات ان على السياسيين الاستماع لمطالبنا و تحقيقها وعبر أن المظاهرة هي ليست كما وعدوا قبل الانتخابات وهي مظاهرة للمطالبة بحقوقنا باتجاه تلك الأسعار التي لا حدود لها ولا مدة زمنية من وجود تلك البوابات.
وفي غضون ذلك خرجت في الأسابيع الماضية مظاهرة تعبر عن غضبها بعض الشركات الخاصة والصغيرة بسيارتها لتجوب مركز المدينة بعدها بقليل نظمت مظاهرة أخرى وعلى أوسع نطاق ليشارك بها العديد من المركبات النقل والحافلات وسيارات أجرة ومركبات لبعض الشركات الخاصة والصغيرة ومنها قطاع الكهرباء والاعمار لا سيما المواطنون أيضا انضم إليهم حيث خرجت البارحة تلك المركبات ما أدى الى اعاقة حركة السير في الشوارع وتأخر الكثير من الموظفين والعمال وذوي المصالح الأخرى على أعمالهم.

 

هذا وفي نفس اليوم قام المواطنون مساء يوم الأربعاء بالتظاهرة أمام مبنى البلدية مرة أخرى معبرين عن غلاء تلك البوابات وعدم القدرة دفع تكاليفها وتعد من الضروري اتخاذ قرار حازم باتجاه ذلك الأزمة ويشير ايضا نقيب المواصلات انه حتى الأموال التي يجنونها ينفقونها إلى أمور غير ضرورية مثل مسار للدراجات الهوائية وغيرها من التفاهات.

 

 

مجلة صوت النرويج
ترجمة واعداد عمر مؤيد حبيب
المصدر والصورة من صحيفة BA

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *