المنح العاجله لهايتي بعد الاعصار الاخير

صوت النرويج/رسمي/قدمت النرويج المساعدات والمنح التي تبرعت بها الحكومة في اخر اجتماع لجمعية الامم المتحدة الذي انعقد في نيويورك في الشهر الماضي، هذا وكانت النرويج قد شارك العديد من الاجتماعات المغلقه والمعلنه وكان اهمها الذي شاركت به رئيسة الوزراء النرويجي ارنا سولبيرغ والذي قدمت بها الحكومة النرويجيه التي قدمت الكثير من الدعم ومن بينها تم تقديم الدعم لليونيسيف وبرنامج الغذاء العالمي FAO والذي اثبتت النرويج حضورها بالوفد المشارك من وزراء الدوله بمختلف الاختصاصات.

وبالاضافه الى ذالك منحت المملكة النرويجية مؤخرا مليونين كرون لصندوق الامم المتحدة واليونيسيف لمكافحة الوباء الكوليرا ايضا في هايتي بعد تعرضها لكارثه طبيعيه ، هذا وستصل العدد من المنح التي تبرعت بها الحكومة الى الامم المتحدة في الايام والاسابيع المقبله حيث قدرت الامم المتحدة ان ١،٣ مليون متضرر وان اكثر من ٧٥٠٠٠٠ بحاجه الى مساعدات انسانيه فورية ويقدر عدد القتلى ٨٤٢ شخصا.

وفي نفس السياق تعرضت هايتي الى احد الكوارث الطبيعية واسعة النطاق والتي ضربت اجزاء كبيره من البلاد حيث فقد الكثير من احبتهم بعد الدمار الذي خلفه الاعصار الاخير، ومن جانب اخر تحتاج هايتي الى المواد الاولية والكافية لاعادة الاعمار واغاثة المتضررين في حالات الطوارئ على مدى البعيد.

هذا وقد تعاني الحكومة في هايتي بعد وجود تنسيق بين السلطات والمنظمات الغير حكومية الدولية والمحلية حيث توجد الحاجات الملحة في المجال الصحي مياه الصرف الصحي والمآوى والتعليم ومكافحة مياه الفيضانات الملوثة بسبب عودة الكوليرا

لذا قررت الحكومة النرويجية بارسال مساعداتها الى المنظمات التي تعمل في المناطق المتضرره في هايتي حيث يمكن تقديم المساعدات العاجله والملحه هناك للضحايا والمتضررين حيث تعتبر مملكة النرويج هي مستهما رئيسيا في الصندوق النقد الدولي لمواجهة الكوارث والطوارئ للامم المتحدة والصليب الاحمر الدولي وبالاضافه الى ذالك صندوق الاغاثه الدولية.

 

 

مجلة صوت النرويج
ترجمة واعداد عمر مؤيد حبيب
المصدر من وزارة الخارجية النرويجية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *