الجالية العرلقية في النرويج ترثي شهداء الكرادة

صوت النرويج/Bergen/ خرجت الجالية العراقية في مناطق عدة بالنرويج امس البارحة في تظاهرة و وقفت صمتا واحتجاجا و استنكارا للعمل الارهابي الذي طال و زهق ارواح المواطنين الابرياء العزل، ففي اوسلو عاصمة المملكة خرجت جماهير غفيرة في وقفة استنكار امام البرلمان النرويجي حيث عبر خلالها المواطنين عن غضبهم مما يجري في البلاد من قتل و سفك للدماء وعدم وجود اي مبرر لذالك سوى ليحصد ارواح الابرياء، وفي نفس السياق عبرت الجالية العراقية في النرويج عن خيبة املها حيث القيت الكلمات و قدم بعض الناشطين فعاليات مهمة من عزف وغناء على ارواح الشهداء لاسيما اشعال الشموع وقراءة اي من الذكر الحكيم، وفي الوقت نفسه خرجت وقفة صمت متزامنه مع العاصمة النرويجيه في مدن اخى مثل مدينة Bergen وStavanger وفي بعض مراكز اللجوء في البلاد استنكارا و شجبا للاعمال الارهابية التي طالت مواطنين عزل في مجمع الليث بعد الافطار والذي كان مليئا بالزبائن والمتبضعين في اواخر شهر رمضان استعدادا لعيد الفطر المبارك وجاءت الوقفة في مدينة بيركن لتكن رسالة اخرى موجهة الى من يهمه الامر مفادها ان فرقتمونا في الاوطان فسنتحد بالغربة لنجتمع من جميع الاطياف الشعب العراقي، القيت الكلمات وحملت الصور ضحايا الانفجار وتنوع الحضور ليشمل الاطفال الذين اشعلوا الشموع وبعد ذلك قامت الجالية العراقية في بيركن بقراءة سورة الفاتحة على ارواح الشهداء.

واكدوا لنا ايضا انهم سيقيمون احتجاجات وتظاهره يوم الاثنين مكملة لتلك الوقفة للشجب واالاستنكار وكرد فعل ضد الحكومة العراقية بعد تلك التفجيرات .

 

مجلة صوت النرويج

اعد التقرير عمر مؤيد حبيب
تحرير خالد التميمي
تصوير ازهر الجميلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *