قانون ينصف المثليين في النرويج

صوت النرويج/Oslo/رسمي/ وافق البرلمان النرويجي بتغير الصفه القانونية للجنس اعتبارا من الاول من يوليو والذي يسمح للمثلين لكلا الجنسين بالتمتع بحقهم المدني بعد التصويت على ذالك القانون الذي يعطيهم الحق بالتعايش بحرية كامله.

واضاف وزير الصحة النرويجي بانه جاءت تلك الترتيبات بعد الاتفاق الذي حصل بين الحكومة على ان تضع قانوناً جديداً ، ان يُترك للفرد حرية اختيار الجنس الذي يريده والتعايش معه كما يرغب , وهو امرٌ متروك لأي شخص.

وأضافَ الوزير ليس هناك اي متطلبات لمن هو فوق ١٦ سنه لتغير شخصية جنسه لكي يخضع لعلاج طبي او ماشابه ، وان طلبات تغير الوضع القانوني والتعامل معها من قبل دائرة النفوس , ولنشر تلك المعلومات على موقعها على شبكة الانترنت , و كيفية تقديم الطلب والكثير من المعلومات التي تخص ذلك .

ويشمل القانون ايضا الاطفال مابين 17 سنه و ست سنوات فقط وذلك في حالة موافقة الأبوين ، اما بالنسبه اذا كان هناك رفض من احد الابوين سيمنح وسيكون القانون من جانبه إذا كان ذلك من صالح الطفل .

ومن جانب اخر قامت الحكومة بتقديم خطة جديده لمكافحة التميز العنصري على الاساس الجنسي والهوية الجنسيه والذي وضعت لها تدابير هامة ، في خطة العمل وزيادة الوعي وتثقيف المواطنين حول المثلين ، او تغير الجنس ، وهذا من يمكن الحكومة تقديم الخدمات الصحيه والرعايه ، والتاكد ان المجتمع بقبول ذلك والمساواة بغض النظر عن نوع الجنس ، ايضا طرحت الحكومة النرويجيه استراتيجية جديده للصحه لمساعده المتحولين واعتبرت هذا هدف من اهدافه الاستراتيجية في زرع ثقافة مفتوحة وشامل والاعتراف بالتنوع الجنسي .

 

 

مجلة صوت النرويج

ترجمه و اعداد عمر مؤيد حبيب
مراجعة وتحرير مصطفى صلاح
المصدر من وزارة الصحة النرويجيه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *