التعاون النووي يفسح المجال للانتاج الطاقه في النرويج

مجلة صوت النرويج / اوسلو / رسمي / اجتمعت المملكة النرويجية والولايات المتحده الامريكية بخصوص مفاعلات ذريه لاجل الاغراض السلميه ووقعت مملكة النرويج مع الولايات المتحدة الامريكية يوم ١١ يونيو اتفاقية تعاون في استخدام الطاقة النووية لاغراض سلمية وينص الاتفاق على شراء ونقل وتخزين واستخدام المواد النووية لأغراض البحث وتوليد الطاقة والطب والزراعة والصناعة.

ويمتد الاتفاق على مدى 30 عاما من التعاون مع الولايات المتحدة في هذا المجال وتأتي هذه الاتفاقية الى انها امتدادا لاتفاقية التعاون الموقعة في عام 1984.

النرويج والولايات المتحدة والتي التزمت بها وعلى اساسها اعتمدة على أن الطاقة النووية يجب أن تستخدم وفقا لأعلى معايير الأمن المادي وحماية المواد النووية في ثلاثين عاما أخرى.

كما يسمح الاتفاق للعودة من المواد إلى الولايات المتحدة، مشيرا إلى تعاون واسع بين المملكة والولايات المتحدة لتعزيز الأمان النووي وعدم الانتشار، يخدم هذه الشراكة أيضا التعاون النووي الدولي.

وينص الاتفاق على أن الطاقة النووية لن تستخدم لتطوير متفجرات أو لأغراض عسكرية. الوكالة الدولية للطاقة الذرية (IAEA) لديها آليات الرقابة التي من شأنها أن تساهم في هذا الجزء من هذه الاتفاقية.

 

مجلة صوت النرويج

ترجمة واعداد عمر مؤيد حبيب
تحرير ومتابعة مصطفى صلاح
المصدر وزارة الخارجية النرويجيه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *