الاجئين على المحك مع الشرطة المقدونية

صوت النرويج/اليونان/ حدثت يوم الاحد اشتباكات بين المهاجرين شمال اليونان محاذاة الحدود المقدونية مع الشرطة المقدونية على اثر محاولات العبور الى اراضيها بصورة غير شرعية حيث تعرض 300 شخص الى قسوة الشرطة المقدونية ورشقهم بالغازات المزيلة للدموع و الرصاص المطاطي والذي تم نقل العديد منهم الى المستشفيات المجاورة على اثر الاصابات ومن بينهم اطفال و نساء ورجال.

وجهة انتقادات لاذعه من رئيس الوزراء اليوناني وقاسيه للجاره في شمال البلاد مقدونيا وما تسببه من متاعب لليونان واضاف انه ذالك ما فعلتها مقدونية ليس الا عمل غير انسانس وطائش وبهذه الصورة لايمكن ان يتم ادخالهم للاتحاد الاوروبي او لحلف الشمال الاطلسي بعد اطلاق الرصاص الحي و المطاطي وغازات مسيله للدموع على ناس عزل وهي لاتليق لنا ولا للثقاافه الاوروبيةويشير ايضا رئيس الحكومة هناك شركاء في تلك الجريمة ايضا يشترك بها الاتحاد الاوروبي والامم المتحدةيقول Prokopis رئيس الحكومة اليونانية.

مجلة صوت النرويج

ترحمة ومتابعة عمر مؤيد حبيب
المصدر والصورة من تلفزيون NRK

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *