النرويج تقرر الانظمام الى اتفاقية 1996 لحماية الطفولة

مجلة صوت النرويج / خاص / رسمي / قررت النرويج تخويل وزارة المرأة والطفل التوقيع على انظمام النرويج الى اتفاقية لاهاي لحماية الطفولة والتي دخلت حيز التنفيذ عام 1996، على ان تكون مؤسسة حماية الطفولة ورعاية الشباب هي السلطة المركزية المسؤولة عن تنفيذ هذه الاتفاقية.

قانون الاتفاقية يشير الى أمور تنظيمية تخص الاطفال والآسرة والانتقال بين الدول الاوروبية والاقامة وحقوق الحضانه، وقد اقرت الوزارة القانون والتوقيع على الاتفاقية بعد ان تلقت الوزارة توصيات البرلمان والتي صدرت عن لجنة الأسرة والثقافة والمتضمنة الموافقة على تصديق الاتفاقية التي اقرها الاتحاد الاوروبي في 19 تشرين الاول / اكتوبر 1996 بشأن الاختصاص والقانون الواجب التطبيق والاعتراف والتنفيذ والتعاون فيما يخص الصلاحيات والتدابير الآسرية لحماية الأطفال.

النرويج بقرار الانظمام الى اتفاقية لاهاي لعام 1996 تسعى الى تعزيز التعاون مع بلدان أخرى في قضايا النزاعات الاسرية والتي تنتج عن الانفصال بين الام والاب وخصوصاً في حال كون احد الابوين من جنسية اخرى او يقيم بشكل دائم او مؤقت في مملكة النرويج.

من جهة اخرى ومن ضمن قرار الموافقة فقد تقرر ان تكون مؤسسة رعاية الاطفال والشباب هي المسؤولة عن تنفيذ بنود الاتفاقية ومتابعة القضايا العالقة عبر الحدود.

الاتفاقية سوف تكون نافذة المفعول منذ الاول من تموز / يوليو 2016.

من التعديلات التي اقرت لتنفيذ الاتفاقية هي :

تعديل على قانون الحضانة واشراك الاب الصحيح “الاب البايولوجي” في الموافقة على ضم حضانة الطفل الى الام في حال اقامة الام خارج النرويج.

استحصال موافقة الطفل على اقامته خارج النرويج اذا كان عمره اكثر من 12 عام.

اضافة فقرة تسمح بحجز الطفل والاب في حالة السفر بدون موافقة الام والعكس صحيح، كما سمح التعديل القانوني الاخير للاب في اقامة الدعوى القضائية الى المحكمة في حال وجود مخالفات حول نقل الطفل إلى خارج البلاد.

الابقاء على قرار احتجاز الاطفال في بيوت البلدية “الرعاية الاجتماعية” في حالة الاساءة او عدم الاتفاق بين الابوين او تعرض الاطفال الى العنف الاسري او فقدان الامان والتغذية الصحية الصحيحة.

مجلة صوت النرويج

ترجمة وتحرير : وسام كريم العزاوي
المصدر : حكومي رسمي
الصورة : Revoltmedia

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *