رئيسة الوزراء : النرويج لا تصادر اموال طالبي اللجوء

مجلة صوت النرويج / اوسلو / اعتمد البرلمان الدنماركي سياسيه التقشف الجديدة والتي بموجبها يسمح لي الشرطة الدنماركية مصادرة سلع باهظة الثمن والقيمة والأموال اذا كانت أكثر من 10،000 مليون دولار.

في رد علي ما حدث في دولة الدنمارك أوضحه رئيس وزراء دوله النرويج Erna Solberg
ان دولة النرويج لا تقوم بمصادره الامول والممتلكات الثمينة لي طالبي الجواء عند قدومهم الي البلاد
واضافة ان سياسات النرويجية ليس ذات صلة، لكنها تؤكد أن طالبي اللجوء في النرويج ليس بالضرورة ان يستخدمه جميع الخدمات المجانية إذا كان لديهم المقدرة على دفع ذلك بأنفسهم .

– وهو مبدأ مختلف تماما من مصادره أموال من طالبي اللجوء الذين يأتون إلى النرويج. وقال رئيس الوزراء ان المبدأ هو تقيم ما إذا كنت في حاجة إلى الحماية في دولة النرويج، وليس ما إذا كنت فقيرا أو غنيا.

ولقد اثارات القرارات الخيرة من البرلمان الدنماركي انتقادات شرسة واستياء من الدخل والخارج ولكن حسم الامر بان تم الموفقة عليها بنسبه 81 ضد 27 صوتا. امتنع.
ولقد اقر أيضا ان عمليه لم الشمل العائلة سوف يكون بعد ثلاثة سنوات
وقالت منظمه العفو الدولية الدنماركية عبر الأمين العام ترين كريستنسن
ان القرارات غير إنسانية.

تحرير واعداد / ميساء الطيب الاسيد
المصدر abc nyheter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *