الاب روني يوسف حنا اول قسيس مقيم للكلدان في النرويج

صوت النرويج / أوسلو / خاص / اثناء زيارة المطران رمزي كرمو التفقدية لأبناء الجالية في كل من يوتيبوري السويدية والعاصمة النرويجية أوسلو، وبطلب من أبناء الجالية الكلدانية المقيمين في النرويج والذين يصل عددهم الى ما يزيد عن الالف مسيحي كلداني من أصول شرقية، ان يكون لهم “قسيساً” مقيم في العاصمة أوسلو ليتابع أمور أبناء الجالية واحتياجاتهم وأداء الصلوات وإقامة احتفالات التعميد والاعياد والمناسبات الدينية الأخرى.

وبهذا القرار من البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو، رئيس كنيسة الكلدان الكاثوليك في العراق والعالم، يكون الاب روني يوسف حنا اول قسيس معتمد للكنيسة مقيم في العاصمة النرويجية اوسلو لمتابعة أمور الرعية.

الاب روني حنا، الذي تم نقله الى نرويج لخدمة الجالية الكلدانية هناك. وهو من مواليد 1964 ورسامته الكهنوتية في 1987 وحاصل على ماجستير في القوانين الكنسية.

وسيباشر مهام عمله في الاول من تشرين الثاني الفان وخمسة عشر ميلادية.

هذا ومن المقرر ان يتخذ الاب روني يوسف حنا من كنيسة سان جوزيف مقرا لاداء المراسم.

Oslo – St. Olav domkirkemenighet

من الجدير بالذكر ان البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو، وُلِد في مدينة زاخو – صطبلاني بتأريخ 4 تموز 1948، من روفائيل موشي ومريم توما. أكمل دراسته الابتدائية في الموصل. دخل معهد مار يوحنا الحبيب في الموصل عام 1963. رُسِم كاهنًا في أبرشية الموصل الكلدانية بتأريخ 1 ايار 1974. حصل على شهادة الدكتوراه في علم آباء الكنيسة في روما عام 1983، وشهادة الماجستير في الفقه الإسلامي سنة 1984، كما حصل لاحقًا على شهادة الدكتوراه في تاريخ العراق القديم من جامعة السوربون في باريس سنة 1986. خدم في كنيسة أم المعونة في الموصل مدة 11 عامًا. عُيّن مديرًا للمعهد الكهنوتي البطريركي في بغداد للفترة 1997- 2001، وكان استاذًا في كلية بابل الحبرية. رُسِم أسقفًا لأبرشية كركوك الكلدانية في 14 تشرين الثاني 2003. وهو مستشار المجلس البابوي للحوار بين الاديان. له اصدارات ومقالات وبحوث كثيرة في مجلات محلية وعالمية، فضلا عن المحاضرات العديدة التي القاها في مختلف الأندية الدينية والثقافية وفي الدورات اللاهوتية في الموصل التي أدارها لزمن. اشترك في عدة محافل ومؤتمرات دولية، وكان عضوًا في الهيئة السريانية في المجمع العلمي العراقي، وعضوًا في هيئة تحرير مجلتي ” بين النهرين ” و” نجم المشرق “. كما درّس في كلية اللاهوت بالمعادي – القاهرة سنة 1988. وهو أيضًا عضو في مؤسسة برو – أورينتي من أجل الشرق ومقرّها النمسا. حاز على عدّة أوسمة منها وسام الدفاع عن الإيمان من إيطاليا، ووسام ” باكس كريستي ” الدولية ووسام القديس إسطيفان عن حقوق الانسان من ألمانيا. ويتكلم غبطته اللغات العربية، الآرامية، الايطالية، الفرنسية، الانكليزية والالمانية.

انتقل الى ادارة امور الرعية والحياة في العاصمة العراقية بغداد بعد استباحة اعراض الناس واموالهم من قبل تنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام “داعش” في محافظة نينوى شمال غرب العراق.

في لقاء تم مساء امس توصلت من خلاله مجلة صوت النرويج الى اتفاق لاجراء لقاء مشترك بين الاب “Knut Refsdal” سكرتير عام “Norges krisen råd” والاب “روني يوسف حنا” بعد وصوله ومباشرته بمتابعة امور الرعية كاب مقيم في العاصمة النرويجية اوسلو.

مجلة صوت النرويج

اعد التقرير : وسام كريم العزاوي

المصادر والمعلومات

حكمت كاكوس مدير موقع جمعية نينوى في النرويج

Knut Refsdal Generalsekretær for Norges krisen råd

الصور : صوت النرويج / كنسية بابل للكلدان / كنيسة سان جوزيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *