وقفة احتجاجية امام البرلمان النرويجي للافراج عن الكافر رائف بدوي

صوت النرويج / اوسلو / مظاهرات امام البرلمان النرويجي بدعوة من منظمة العفو الدولية لمطالبة السعودية بالافراج عن المدون السعودي رائف بدوي.

بدأت المظاهرة عند الحادية عشر صباحا وتجمع فيها العشرات من الناشطين امام البرلمان النرويجي وكان الملفت للنظر والجديد ان المظاهرة كانت كبيرة نسبيا خصوصا وان الوقت وقت عمل ودوام رسمي، ارتدى المشاركون اللباس الابيض وعليه خط احمر كاشارة لضرب السياط.

قال بعض الناشطين من الممكن ان نكون نحن ايضا بمكان رائف بدوي وقد قالت اينا تين مديرة العفو الدولي في النرويج كان من الافضل ان ياتي الجميع في خلال ساعات العمل حيث تواجد البرلمانيون في الداخل وتقول مديرة المنظمه انها تخشى ان يتم جلد رائف بدوي مره اخرى بعد الحكم الذي صدر من المحكمة بجلده ١٠٠٠ جلده وموزعه على اسابيع.

ان هدف من هذه المظاهرة هو سؤال المسؤلين و قياداتنا و سياسينا سواء بالحكومة اوالبرلمان والعائله المالكة اذا امكن تشكل ورقة ضغط على الحكومة السعوديه لايقاف الجلد واطلاق سراح رائف غير المشروط وايضا عن باقي السجناء الرآي الاخر.

كما طالبت منظمة العفو الدولية في رسالة لملك النرويج ان يجري اتصال بالملك السعودي للافراج عن رائف بدوي.

مجلة صوت النرويج

اعداد ومتابعة : عمر حبيب
الصورة : حملة الحرية لرائف بدوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *