فاتن مهدي الحسيني تاسس منظمة الوحدة فقط لمحاربة التطرف

مجلة صوت النرويج / اوسلو / تم اليوم الكشف عن تأسيس منظمة جديدة حملت اسم الوحدة فقط Just Unity.

من مؤسسي هذه المنظمة الناشطة العراقية الشابة فاتن مهدي الحسيني والتي كانت المحرك الرئيسي لمظاهرة ضد الارهاب، والتي عدت الاكبر على مستوى النرويج ان لم تكن على مستوى القارة، من حيث العده والعدد والحضور الرسمي والشعبي.

المظاهرة التي كانت لفاتن الكلمة الرئيسية فيها أمام الساحة الرئيسية للبرلمان النرويجي والتي نددت فيها التشدد الديني والإرهاب في 25 من آب / أغسطس 2014.

تتعاون فاتن الحسيني مع يوسف صديقي وهو من أصل نرويجي وقد أسلم عام 2009، عمل متطوعاً في مركز أبحاث Minotenk.

منظمة الوحدة فقط أعلنت رسميا، ومن بين القائمين على إدارتها : المحامي جيير ليبستاد، الأسقف تور يورغنسن، الكاتب والباحث لارش غولي، المحافظ ارلنغ لاي وسيدة الأعمال بينتي ليليان هولي زريقة.

الوحدة فقط هدفها منع التطرف وخاصة بين الشباب، سيكون من ضمن أعمالها محاضرات وورشات عمل، هذا العمل هو عمل تطوعي بدون مقابل وسيتم التعاون مع 34 بلدية و25 مدرسة في اختصاصات متعددة.

ومن الجدير بالذكر ان فاتن مهدي الحسيني “19 عاما” تلقت جائزة بيرجن لعام 2014 وهي واحدة من أرفع الجوائز الاجتماعية في النرويج، عن التزامها بمناهضة الإرهاب ومواجهة المتطرفين المحتملين في النرويج وفي الخارج.

مجلة صوت النرويج

ترجمة واعداد : هيام الشيروط
لارفيك الخميس 28 آيار 2015

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *