صهيب سلطان عمدة لبلدية أوسلو

صوت النرويج / اوسلو / يسعي حزب الخضر في انتخابات البلديات القادمة في الحصول علي السلطة والنفوذوالتاثير في عدة بلديات ، منها بلدية اوسلو والتي سوف يدفع فيها الحزب بصهيب سلطان كمرشح لمركز العمدة.

وصهيب سلطان نرويجي-باكستاني مسلم ولد في عام 1973 نشا وتلقي تعليمة في اوسلو, وشغل عدة مناصب وعمل مع عديد من المنظمات.
لعل أبرز المناصب التي شغلها، سكرتير عام المجلس الإسلامي الأعلي في النرويج.

ربما يتذكر بعضنا تلك ألأزمة التي حدثت، عندما أصدر المجلس ألأعلي ومجلس الكنائس النرويجي بيانا مشتركا في العام 2007 أي وقت تولي سلطان منصب السكرتير العام، بيانا يعترف بحق المسلم في التحول الي المسيحية وحق المسيحي في تغيير دينة الي ألأسلأم.

لقد انزعج بعض المسلمين من ألأمر واتهموا المجلس ألأسلأمي بالعمالة للحكومة, وأشار البعض كذلك الي حصول المجلس علي دعم من الحكومة النرويجية, حوالي 500ألف كرونا لدعم نشاطاتة ولتعيين سكرتير عام ولدور المجلس في الدفاع عن النرويج خلأل أزمة الكاركتير الشهيرة.

علي اية حال لقد ترك صهيب سلطان مركز السكرتير العام واشتغل وتنقل بين عدة أعمال وعدة منظمات ومؤسسات جلها مرتبط بالأديان والثقافات المشتركة ومكافحة العنصرية وغيرها، الي أن أصبح الرجل الطموح سياسيا بارزا في حزب الخضر ومرشحا لمركز العمدة.

ويسعي جاهدا من خلأل الحزب وتأييد الجالية المسلمة في الوصول لمنصب العمدة، هل سينجح؟ هذا ما سوف تسفر عنة الأنتخابات القادمة.

مجلة صوت النرويج

ترجمة وتحرير : أحمد الشريف
المصدر والصورة : Nettavisen

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *