الاستخبارات النرويجية : 40 الى 50 مسلح نرويجي يقاتلون في سوريا

صوت النرويج / أوسلو / قالت جريدة “أفتن بوستن” أن الإستخبارات النرويجية أعربت مجدداُ عن قلقها الشديد من قضية مشاركة مابين 40 و50 مواطناً نرويجياً ( منهم 10 نساء) في القتال في سوريا.

رئيس الجهاز الجنرال “شيل غرند هاغن” الذي سلم أمس وزيرة الدفاع تقريراً حول هذه القضية قال لوسائل الإعلام أن الإسلاميين الراديكاليين لازالوا يمثلون التهديد الرئيس لمصالح النرويج في الخارج والداخل وأن الامر المقلق أن المقاتلين النرويجيين في سوريا يقاتلون ضمن صفوف تنظيمات مرتبطة بالقاعدة مثل ” داعش” و” الدولة الإسلامية في العراق “.

المسؤول النرويجي قال كذلك أن بعض هؤلاء المقاتلين عادوا إلى النرويج بعد أن تلقوا تدريبات جيدة على إستخدام السلاح والمتفجرات و يخشى أن يكون بعضهم قد كُلف من قبل تنظيم القاعدة بتنفيذ عمليات إرهابية في النرويج أو أوروبا.

الجريدة قالت أن الإستخبارات العسكرية النرويجية التي تعمل في الخارج تُنسق مع الشرطة السرية النرويجية “بي أس ت” لمتابعة ومراقبة هؤلاء المواطنين العائدين من سوريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *