النرويجية صوفيا ليسهاغين عضو حزب العمل ترتدي الحجاب

صوت النرويج / اوسلو / قامت عضو حزب العمل النرويجي صوفيا تومروس ليسهاغين في مدينة سارسبورغ بإرتداء الحجاب أثناء إلقاءها كلمة في مجلس المدينة، إحتجاجاً على إقتراح من الحزب التقدمي المتطرف من أجل إقرار قانون بمنع الحجاب في المدارس والدوائر الحكومية، وكان هذا الحزب قد قدم سابقاً اقتراحاً يمنع أي لباس ديني إسلامي ومنه النقاب و البرقع.

بدأت صوفيا تومروس ليسهاغين كلمتها: أتمنى أن تحترموني ووضعت الحجاب على رأسها بنفس الوقت، هل هناك مشكلة بالنسبة لكم الآن بعدم احترامي وتوجهت بنظرها إلى أعضاء الحزب النقدمي المتطرف.

صوفيا أكدت في كلمتها أن الحجاب هو جزء من الشخصية بالنسبة للبنات المسلمات، وذكرت بأن لها صديقة تعرضت للمضايقة بسبب استخدام الحجاب، إن هذه الصديقة وغيرها تتأثر مشاعرهن وخاصة ان الناس ينظرون إليهن نظرة غريبة، لذلك تُفضل الكثير من البنات خلعه، وتابعت صوفيأ إذا وافق أكثر أعضاء مجلس المدينة على قرار منع الحجاب في المدارس والدوائر الرسمية فإن هذا يعني أن الكثير من الموظفات سيتركن العمل في المدينة.

وقد برهنت على أنه إذا تم الموافقة على هذا القانون سيكون هذا متساوِ مع من يرتدي أي لباس ديني وهذا ينطبق على المسيحيين الذين يرتدون الصليب واليهود الذين يرتدون القلنسوة اليهودية.

الحزب التقدمي المتطرف لم يُعقب على الإقتراح الذي قدمه، ولم يحصلوا على الأكثرية في إقرار هذا القرار.

ترجمة واعداد : هيام الشيروط

لمشاهدة الفديو اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *