شبكة المرأة السورية و حلم السلام في سورية الغد

صوت النرويج / اوسلو / خاص / أُقيمت في مدينة غازي عنتاب بتركيا من الفترة 08 نوفمبر إلى 10 نوفمبر 2013 دورة تدريبية لتدريب النساء السوريات على مهارات التفاوض، وبتنظيم من شبكة المرأة السورية التي تعمل على المساواة بين الجنسين وعلى ترسيخ الديموقراطية وحقوق الإنسان والسلم الأهلي ومشاركة المرأة في صنع القرار.

وقد حضر هذه الدورة 16 مشاركة من داخل وخارج سورية ممثلات عن اللجان ومنها: العلاقات العامة، المشاركة السياسية، حقوق الإنسان، القانون، الإعلام، السلم الأهلي، المصالحة الوطنية، الدعم النفسي والمعنوي، التمكين الإقتصادي، العمل الطبي، الثقافي والتربوي، ولجنة المتابعة و التنسيق.

وتخللت الدورة ورشات عمل متواصلة خلال الثلاث أيام وكان يشرف على الدورة ثلاث مدربات وهن: إيريكا فيبريتي و هي مديرة شبكة الديموقراطية للمرأة في أمريكا، الدكتورة جويس نوي وهي إختصاصية نزاعات مؤسسة وشريكة بارزة في الشبكة الإستشارية في تيسيير السلام، والدكتورة جولي هاريسون وهي عضو سابق في إئتلاف نساء إيرلندا الشمالية التي عملت مع فريق محادثات السلام من أجل إتفاق الجمعة العظيمة.

والهدف من هذه الدورة التدريبية هو التركيز على دور المرأة السورية الفعال على القرارات التي ستتُخذ وكيفية استعداد المرأة لتكون شريكة أساسية في إقرار السلام في سورية، و هل ستتحول إلى شريكة في الحياة السياسية؟ و التعرف على أليات العمل من أجل الإستعداد لهذه المهمة المستقبلية.

وابرزت الدورة نتائج مهمة جداً، حيث تمكنت النساء السوريا ت من التعرف على الإمكانات التي تملكها في حال قررت أن تكون جزءاً من عملية التفاوض.

ويذكر ان هذه الدورة ليست الأولى لشبكة المرأة السورية فقد سبقها دورات في إستوكهولم والقاهرة وبيروت. والآن أصبح لشبكة المرأة السورية مركزاً رئيسياً في غازي عنتاب التركية. ومنه ستكون هناك دورات مستقبلية لصقل إمكانيات المرأة السورية وتأهيلها لعملية السلام في بناء سورية الغد.

والجدير بالذكر ان شبكة المرأة السورية قد نشأت في المؤتمر التأسيسي الذي عُقد في القاهرة بتاريخ 25 أيار 2013.

بحضور حوالي 80 شخصية نسائية من داخل و خارج سورية، وكانت الزميلة هيام الشيروط من المساهمات الرئيسيات في تأسيس الشبكة والتي هي عضو مجلس ادارة نقابة الصحفيين والاعلاميين العرب في النرويج وتعمل ضمن هيئة تحرير مجلة صوت النرويج ، كما كانت ضمن المشاركات في هذه الدورة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *