فتح ملف المخدرات علي مصراعية في اوسلو هذا الصيف والشرطة تعد بأجراءات مشددة لكسر عمليات التعاطي والبيع

صوت النرويج 29 يونيو 2011/ اوسلو/ لا يوجد مكان في كل اوروبا لتداول المخدرات في الشوراع بحرية اكثر من بعض مناطق في مدينة اوسلو و بيرجن. الأن السياسيين و الشرطة يستجمعون طاقاتهم لكسر هذة التجارة المنتشرة في اربع مناطق رئيسية بالعاصمة، ضمن حملة لجعل مدينة اوسلو اكثر امننا هذا الصيف. من الصعب عدم ملاحظة جموع متسكعة حول المحطة القطار الرئيسية بأوسلو حيث يتم تداول الهيروين، المنشطات و باقي الحبوب، وهناك الأجزاء السفلية من بوابة كارل جوهانز المقابلة من المحطة و حول الكاتدرالية حيث رجال معظمهم من غرب افريقيا معروفين لبيعهم الكوكايين علانية.ففي مقاطعة جرونرلوكا بمحاذات نهر أكيير حيث الباحيثين عن مأوي يتم تجنيدهم من قبل تجار المخدرات لبيع الحشيش، وفي منطقة قريبة فاترلاند و جرونلاند يقوم بعض الصومالين في مقتبل العمر ببيع كلا من الحشيش و القات بجانب المجتمع النرويجي من المدمنين علي المخدرات الباحثون علي مخدرات أكثر تأثيرا.

أنيكن هوجلي، سياسي رفيع المستوي من الحزب المحافظ المسؤول عن الأوضاع الأجتماعية، أخبر جريدة أفتن بأن مدن اخري كثيرة بأوروبا يوجد بها مجتمعات مدمنة ، ولكن لا يوجد مكان أخر كهنا من حيث الأنتشار و بعلانية. لعددة سنين، شرطة أوسلو قامت بنقل المدمنين من مكان لأخر بحملات متقطعة لأبعادهم و ابعاد تجارهم عن الشوراع.

ولأول مرة، الشرطة و منظمات تعمل مع المدمنيين يقومون بتنسيق تاريخي لطاقاتهم لفصل بين المجتمع، تقديم المساعدة للعلاج و أعادة التأهيل و ايقاف بيع المخدرات الممنوعة علانية.الشرطة توعد بأجراء دوريات لكسر عمليات تعاطي و البيع علانية.

والمنظمات التي قدمت مساعداتها شوف تشارك بتقديم مأوي وعلاج للمدمنيين. مشاركين من ضمنهم جيش الخلاص، الصليب الأزرق، حملة كنيسة المدينة و العاملين بمجال الصحة من مؤسستا فرانسسكوشجلبين و ماريتا.جميعنا نتفق بانة لانريد مجتمعات مدمنة كهذة منتشرة “هوجلي اخبر أفتن” انة يؤدي الي ايجاد مدمنين صغار جدد مما يجعل المدينة غير أمنة.

هذة ليسم مجرد مخاطرة صيفية، سوف نقوم بالعمل الدؤوب بهاذا الموضوع. سوف نكسر تجارة المخدارات الغير شرعية اما المدمنيين سو يحصلون علي المساعدة المستمرة.الشرطة، في الوقت الحالي، تخطط ايضا لأبعد من مجرد دوريات في شوارع المدينة بأكملها، عقب بضعة أحداث اعتداءات و منها حادث اطلاق نار مميت في أخر الأسبوع. ” شرطة مقاطعة اوسلو استلمت اموال أضافية من كل من وزارة العدل و مديرية الشرطة لجعل المدينة أكثر امننا خلال فترة الصيف، ” رئيس الشرطة أنستين جينجيدال اخبر جريدة أفتن.أن رؤية الشرطة الواضحة للأمور من المأمن ان تساعد علي ردع الجريمة. الشرطة سوف تقوم بوضع مواقع تقوم بالأشراف عليها في المنطقة السفلية من بوابة كارل جوهانس، أيجرتورجت من أعلي بوابة كارل جوهانس، سبيكرسوببا في قلب المدينة و علي محاذاة نهر أيكر علي جسر هاوسمانناس، علي ماركفايين و بوابة ثورفالد مايرس.

الخبر من مصادر متعددة، الترجمة واالتحرير لفريق صوت النرويج الصور من موقع كوكل والتي في تو

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *