نحو 50 لاجئ يعتصمون في كنيسة أوسلو

صوت النرويج 8 فبراير 2011/اوسلو/ دخل نحو 50 من طالبي اللجوء الاثيوبيين إعتصام مفتوح واضراب عن الطعام داخل كنية اوسلو دوم الواقعة وسط العاصمة أوسلو تعبيرا منهم عن شخطهم من رفض السلطات النرويجية منحهم اللجوء الانساني او السياسي حيث مر على وجود بعضهم بالنريج اكثر من ثمان سنوات. ومن بين المعتصمين داخل الكنيسة عائلات معهم اطفال صغار لايتجاوز اعمار بعضهم سنة ونصف السنة.

وتشعر السلطات النرويجية بحرج شديد لماحدث كون ان الشرطة النرويجية قسم الاجانب ممنوع وفق القانون من دخول الكنائس او دور العبادة للقبض وترحيل طالبي اللجوء ممن رفضت طلاباتهم.

بلدية أوسلو إستدعت عدد من طبيب وممرضه للكشفو متابعة هؤلاء اللاجئين داخل الكنيسة . كما تم نقل شخصين لقسم الاسعاف في اوسلو بسبب تدهور وضعهم الصحي.و تقول إدارة الكنيسة أن الكنيسة غير معدة لإستقبال دائم للاشخاص للاقامة بداخلها. كما لايوجد ماء حارة للاستجمام او مطبخ لإعداد الطعام.

//انتهى/ادارة تحرير صوت النرويج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *