الاغلبية لاتعرف من المؤهل لقيادة مصر حتى إنعقاد الانتخابات الرئاسية المقبلة

صوت النرويج 08 فبراير 2011/ أوسلو/ نتائج الاستطلاع الذي أجرته جريدة صوت النرويج لمدة أربع أيام أظهرت أن اغلبية المشاركين صوتوا بعدم قدرتهم تحديد من هو المؤهل لقيادة جمهورية مصر العربية في الفترة المفبلة. حيث صوت 17 شخص بعدم معرفتهم من هو المؤهل لقيادة مصر. في حين صوت 4فقط شخص بأن الرئيس حسني مبارك هو الذي سيستمر بحكم مصر خلال افترة المقبلة حتى إنعقاد إنتخابات رئاسية في الخريق المقبل. وجاء بالمركز الثاني الدكتور محمد البرادعي ب 16 صوتا وثالثا عمر موسى ب اا صوتا ونائب الرئيس المصري الحالي عمر سليمان حصل على 8 أصوات

هذا وسوف يمكن الاستمرار بالمشاركة بالتصويت حتى تتضح طبيعة الحلول التي سوف يتوصل لها الشعب المصري وتحديد المتعصمين بشوارع مصر.//انتهى/صوت النرويج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *