خزينة الدولة تخسر مليارات الكرونات بسبب التهرب الضريبي

صوت النرويج 02 يناير 2011/اوسلو/ نقلت جريدة نارينغ ليف من أن هيئة مكافحة الجرائم الاقتصادية تتحدث من أن الكثير من المواطنين النرويجيين يتهربون ويتلاعبون على قوانين الضرائب النرويجية بمبلغ يتجاوز 100 مليار كرون نرويجي سنويا في الاونة الاخيرة. كما أن التحايل على نظام الضمان الاجتماعي مرتفع خصوصا بين أوساط المهاجرين.

الهيئة قالت ان قضية الرشوة والفساد والتحايل على نظام الضمان الاجتماعي في النرويج يتصدران قائمة إهتمام الهيئة . رئيس الهيئة تروند إيريك اضاف في مقابلة مع الصحيفة من اننا سوف نعطي أولوية لهذا الامر خلال السنوات القادمة. إن التهرب الضريبي يؤدي الى خسارة أموال كبيرة لخزينة الدولة النرويجية. المجتمع النرويجي يخسر سنويا نحو 100 مليار كرون بسب هذا التهرب. كذلك واحد من كل خمسة في النرويج يعيشون على الضمان الاجتماعي وهنالك تحايل على النظام من خلال تزويد طالب المساعده الجهات الرسمية بمعلومات مغلوطة”.

يشار أن نحو 700 ألف شخص في النرويج يعيشون على مخصصات الضمان الاجتماعي بالنرويج من مجموع سكان النرويج البالغ 4.8 مليون تقريبا تحت بنود التقاد المؤقت والاجازة المرضية المؤقتة والتقاعد الدائم. يضاف إلى ذلك وجود 69 الف شخص مسجليين كعاطلين عن العمل. //انتهى/ادارة تحرير صوت النرويج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *