محكمة اوسلو: إستمر حسب المشتبه بهم والتحقيق مفتوح حتى منتصف العام القادم

صوت النرويج 09 اغسطس 2010/اوسلو/برغم من تاكيد محامي الدفاع عن المشتبه بهم بالتخطيط لاعمال ارهابية بالنرويج بأن ادلة الاستخبارات النرويجية نفسها وغير قوية غل إلا ان محمة اوسلو قررت اليوم تلبية طلب الاستخبارات النرويجية والموافقة على تمديد حبس المشتبه بهم دافود ميكائيل وميكائيل ياكوبسون وشهوان بوجاك اربع اسابيع على ذمة التحقيق وعزل تام عن مقابلة او الاتصال باي شخص كان. كذلك عدم قرائت الصحف او مشاهدة التلفزيون او استخدام الكمبيوتر وكل ذلك يعتبر اسلوب تحقيق وضغط نفسي على المشتبه بهم.
المحمة اعتبرت ان الادلة تعتبر كافية لتمديد حجز المشتبه بهم لضرورة التحقيق.

المحكمة قالت ان حبس المتهمين والتحقيق مفتوح وسيستمر حتى ربيع العام القادم 2011 ما لم يحدث انجاز مبكر بالتحقيق والتحري.
مارتين برنسن من الاستخبارات النرويجية اكد الخبر في حديث لجريدة افتون بوستن وذلك كون التحقيق والبحث مستمر.
لكن التطور الاخير حسب وسائل الاعلام النرويجية هو ان العراقي الكردي شهوان بوياك الذي يحمل اقامة دائمة بالنرويج واعتقل في ألمانيا بناء على طلب السلطات النرويجية قد طرح بالمحكمة كمتهم رئيس وهو المدبر

رابط المقال باللغة النرويجية: http://www.aftenposten.no/nyheter/iriks/article3762722.ece

انتهى/ادارة تحرير صوت النرويج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *