حزب الشعب المسيحي يتهم إسرائيل بإعاقةعملية السلام

صوت النرويج 19 أغسطس 2009/اوسلو/ قال داغ فين هوي بروتن زعيم حزب الشعب المسيحي النرويجي في تصريحات خلال حملته الانتخابية لانتخابات البرلمانية المقررة في 14 سبتمبر القادم و قال أن الحكومة الاسرائيلية الحالية لا تقوم باي توجهات لاحلال السلام.
واضاف داغ فين :” نحن أصدقاء إسرائيل ومع حقها في الدفاع عن نفسها وحماية وجودها وفق حددود محدده ولكن ماتقوم به الحكومة الاسرائيلية الحالية من افعال لاتشير إلى انه تدعم السلام خصوصا موضوع المستوطنات.

السياسي النرويجي أكد أنه يختلف مع زعيمة حزب التقدمي اليميني سيف يانسن وحزبها الذي هو ايضا صديق قوي لدولة إسرائيلز حيث قال أن حزبه يعارض توجهات حزب التقدمي اليميني بالعمل على تخفيض المساعدات الدولية. واضاف هوي بروتن :” نحن سوف نزيد حجم المساعدات لتصبح 1.4 من إجمالي الناتج المحلي للنرويج بدلا مما هو علية الان وهو تقريبا واحد بالمئة.

هوي بروتن متفائل بتحقيق نتائج إيجابية بالانتخابات المقبله وقال أنه لا يجد ما يمنع من تشكيل حكومة بإقلية بالبرلمان تفي بتعهداتها.
يشار أن استطلاعات الراي حاليا متضاربة بين القول بإمكانية إستمرار حكومة يسار الوسط الحالية بالرغم من غمكانية فقدانها مقاعد بالبرلمان وإحتمال وارد جدا بفوز اليمينيين وتشكيلهم حكومة بالتعاون مع حزب الشعب المسيحي واليمين وحزب اليسار الذي متردد حاليا بقبول التعاون والمشاركة بحكومة مع حزب التقدمي اليميني المتشدد الذي تقوده سيف يانسن.

يشارأن الشارع النرويجي مهتم بإعطاء صوته للاحزاب التي ستفي ببرنامج إنتخابي يركز على الحد من البطالة وتخفيض الضرائب وتحسين مستوى الرعاية الصحية والخدمات ومحاربة ووقف الهجرة وتدفق اللاجئين.//انتهىمادارة تحرير صوت النرويج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *