المغرب يتهم النرويج بإختطاف طفلي خالد سكاح وأوسلو تعتبره واجب بحق مواطنيها

صوت النرويج 28 يوليو 2009/اوسلو/ قال وزير خارجية النرويج يوناس غار ستورا ان النرويج لاتنظر إلى موضوع نقل طفلي البطل الاولمبي السابق خالد سكاح من المغرب غلى النرويج مع والدتهم كعملية إختطاف. واضاف ستورا في حديث لقناة تفي تو:” لقد تحدثت مرتين مع وزير خارجية المغرب وكذلك تم إستدعاء سفير المغرب بالنرويج للخارجية اليوم وقلنا لهم هذه ليست عملية إختطاف لكن الجهات المغربية لازالت مستائه مما حدث وتعتبره عملية إختطاف.

ستورا أشار أن تدخل السلطات النرويجية جاء كون الطفلين نرويجيان وكذلك الاب والام نرويجيان. ستورا كرر مطالبته بتوفير الحماية للسفير النرويج في المغرب الذي وصلت معلومات للنرويج ونقلته كافت وسائل الاعلام النرويجية خصوصا الصحف على صفحاتها الأولى من أن والد الطفلين خالد سكاح قد هدد السفير النرويجي بسبب مساعدته ومسؤوليته عن نقل طفلية من المغرب إلى النرويج.
ويلاحظ أن كافة وسائل الاعلام النرويجية نشرت قصة طفلي خالد سكاح ومطلقته بطريقة جلبت التعاط الكبير للام والطفلين في ظل غياب صوت خالد سكاح وايضا تجاهل كبير لتصريحات المسؤوليين المغاربة. كما أن بعض السياسيين بداؤا يستخدمون القضية لمصالح إنتخابية.

هذا ولازالت وسائل الاعلام النرويجية ومطلقة خالد سكاح تسرد القصص للوسائل الاعلام النرويجية وتتهم خالد سكاح بأنه كان قد هدد مرارات حياتها وحياة الاطفال فيما لو تم عودتهم غلى النرويج ولذلك هي حاليا تعيش خارج العاصمة اوسلو تحت حماية الشرطة النرويجية.

وتقول وسائل الاعلام النرويجية ومنها افتن بوستن وداغ بلاده أنها حاولت الاتصال بخالد سكاح للتحدث معه لكن دون جدوى.

هذا ويواجه خالد سكاح غلى ما دخل النرويج تهمة التهديد بالقتل للكلا من طفلية وزوجته وكذلك تهديد السفير النرويجي.

يشار أن مطلقة خالد سكاح قالت لوسائل الاعلام النرويجية انها أخرجت أولادها من المغرب عن طريق إستخدام يخت قادته بنفسها إلى اسبانيا بمعاونه بعض الأشخاص ومن ثم إستقلت أول طائرة متوفرة إلى النرويج حيث كانت الشرطة بإنتظارها لحمايتها.//انتهى/ادارة تحرير صوت النرويج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *