إستطلاع للرأي: خروج الحكومة الحالية وتسلم اليمنيين السلطة

صوت النرويج 27 يوليو 2009/اوسلو/ أظهر استطلاع شهري للرأي تجريه وكالة نورستات لاستطلاع الرأي لحساب صحيفة فارت لاند المسيحية اليومية تقدم حزب العمال الحاكم بنسبة 5.7 بالمئة ليصل الى 35.1 بالمئة.

ويعوض بذلك الحزب هبوط شعبيته في يونيو تموز عما كانت عليه في مايو أيار.

كما ارتفعت شعبية حزب المحافظين المعارض ليكون هو والعمال الحزبان الوحيدان اللذان ارتفعت شعبيتهما في استطلاعات الرأي حيث ارتفعت نسبته من 13.4 بالمئة الى 15.1 بالمئة.

واذا صدقت نتائج استطلاع الرأي على الانتخابات فسوف يستحوذ ائتلاف العمال الحاكم واليسار الاشتراكي وحزب الوسط على 82 مقعدا في البرلمان في مقابل 87 مقعدا لاحزاب المعارضة أي إمانية تشكيلهم حكومة إئتلاف بتعاون مع بعضهم.

ويشير الاستطلاع إلى هبوط بسيط في شعبية أكبر الكتل المعارضة حزب التقدم اليميني المتشدد بزعامة سيف يانسن بنسبة 2.5 بالمئة في استطلاع الرأي لتصل الى 26.1 بالمئة.

ويواجه رئيس الوزراء يانس ستولتنبرج منافسة من خصوم من حزب التقدم وجماعات يمين الوسط الاخرى لتجديد أغلبية ائتلافه المكون من ثلاثة أحزاب في انتخابات 14 سبتمبر أيلول2009.

يشار أن الشارع النرويجيي مهتم جدا بمواضيع تحسين الخدمات الصحية وخفظ الظرائب والحد من الهجرة وفوق كل ذلك يريد حكومة قوية تحد من إرتفاع البطالة ومواجهة الازمة المالية العالمية التي اثرت على نشاط الشركات النرويجية خصوصا صناعة الصادرات.//انتهى/ادارة تحرير صوت النرويج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *