فيديو: الاعلام مستمر في كشف عملية “الاحتيال والنصب” من قبل المهاجرين على الدولة

صوت النرويج 27 مايو 2009/اوسلو/ في سلسلة فضاح وإحتيالات نرويجيين من أصول أجنبية كشف تقرير تلفزيوني لقناة تفي تو أن السياسي النرويجي من أصل باكستاني من حزب اليمن أمير شيخ قام بتزوير توقيع شخص دعته جمعيته لتنظيم حفلة خيرية لصالح ضحايا زلازال باكستان الاخير مقابل مبلغ 95 ألف كرون نرويجي.

التقرير كشف أن أمير شيخ حصل على 250 ألف من الخارجية النرويجية لتنظيم الاحتفال وأنه دعى مغني باكستاني مشهور للغناء بالحفل وكتب عقدا باللغة النرويجية ينص أن المغني سوف يحصل على 95 ألف كرون مقابل مشاركته.
المغني الباكستاني سلمان أحمد صرح لتفي تو من واشنطن أن التوقيع الموجود بالورقة ليس توقيعه وابدا لم يحصل على أموال جراء مشاركته. واضاف : لي خاله وأبنتها ماتتا في الزلزال فكيف لا اشغر بمصير ضحايا الزلزالز لقد شاركت في الحفل الخير بشكل مجاني ولم أحصل على مقابل لذلك. هذا التوقيع ليس توقيعي.

أمير شيخ رفض كلام المغني قائلا أن المغني حصل على المبلغ بشكل نقدي.

هذا وقالت وزارة الاحتواء والعمل أنها سوف تفتح تحقيقا بالامر ايضا.
شاهد التقرير: http://www.tv2nyhetene.no/innenriks/article2749047.ece

يشار ايضا أن نرويجي أخر من اصل باكستاني هو فضل حسيني رئيس جمعية مجتمع مدني هي جمعية رفاه متهم أيضا بتزوير توقيع وزير باكستاني دعي لمشاركة بندوة عن الاسلام وقام بتزوير توقيعه على ورقة تشير أن الوزير الباكستاني حصل على 16 الف كرون جراء مشاركته بالندوة اضافة إلى مبالغ أخرى على سبيل المثال فواتير تشير أن الوفد صرف عليه 60 الف كرون طعام وشراب خلال ثلاثة أيام.
شاهد تقرير عن فضل حسين: http://www.tv2nyhetene.no/innenriks/article2745473.ece

هذا وفتحت الخارجية النرويجية تحقيقا مع هذه المنظمة التي ايضا الاتهامات طالت السياسي النرويجي من أصل باكستاني من حزب العمل خالد محمود المرشح للانتخابات البرلمانية المقبلة في 15 سبتمبر.

//انتهى/ادارة تحرير صوت النرويج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *