السفارة النرويجية في كينيا تتلقى تهديدا بتفجيرها

صوت النرويج 27 مايو2009/اوسلو:نيروبي/ قالت النرويج مساء اليوم أن سفارتها في العاصمة الكينية نيروبي تلقت رسالة البريد الالكتروني بالتهديد بتفجير السفارة.
واضاف المتحدث باسم الخارجية بيون يوهانسن أن المبنى أخلي تماما وكذلك من يوجد بداخل السفارة. المتحدث أضاف أنه لا يعرف من هي الجهة التي تقف وراء التهديد بتفجير السفارة النرويجية.
لكن مصادر صحفية تقول أن جماعة مقربة من تنظيم القاعدة يمكن أن يكون وراء التهديد.

وتطلق الجماعة على نفسها اسم هموم المطالبة الجريئة وانها جزء من شبكة القاعدة.

وتقول الرسالة المكتوبة باللغة الانجليزية : نحن نريد مهاجمة مصالح النرويج كهدف لمهاجمة مصالح واشنطن في العالم ، بما في ذلك دبلوماسيين وسياح النرويج في كينيا.

هذا وقد تم تعزيز الاجرائات الامنية حول المبنى الذي تتواجد به السفارة النرويجية والسفارة السويدية

كذلك تم إغلاق السفارة السويدية ، التي تقع في نفس المبنى ، بسبب التهديد حسب وزارة الخارجية السويدية.

وكانت السفارة النرويجية في نيروبي ، أغلقت في عام 2003 بسبب وجود تهديد ارهابي وقتها من تنظيم القاعدة. التهديد كان موجها إلى السفارة الايطالية ، التي تقع في نفس المبنى حيث السفارة النرويجية.

يشار أن للنرويج قوات في أفغانستان تقاتل إلى جاب قوات حلف الناتو فلول تنظيم القاعدة وطالبان.كذلك لها قوات بحرية مع القوات السويدية والدنماركية في المنطقة لمواجهة القراصنة الصوماليين.//انتهى/ادارة تحرير صوت النرويج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *