صحفي يمني “يقبض مبلغ مالي” كبير من النرويج من اجل البحث عن مطلوب يمني

صوت النرويج 21 فبراير 2009/اوسلو/ نقلj قناة تفي تو عن الشرطة البريطانية ان شاهر عبدالحق والد الطالب اليمني فاروق عبدالحق المطلوب للشرطة البريطانية في قضية مقتل طالبة نرويجية بلندون قام في مايو من العام الماضي بعرض فدية مالية لعائلة الفقيدة وذلك لانهاء قضية ولده المختفي عن الانظار منذ اكثر من سنة في قضية الطالبة النرويجية الذي تريد الشرطة البريطانية والنرويجية إستجوابه من اجل معرفة من قتل الطالبة النرويجية مارتينا فيغ ماغنوس.

المتحدث بأسم رجل الاعمال اليمني شرعان عبدالحق نفى الامر وأكد انه الشيخ شرعان لو يعرض هذا الشيئ.

هذا وتحاول وسائل إعلام نرويجية وكذلك محقيقين سريين نرويجيين وبريطانيين الحصول على معلومات حول الطالب اليمني فاروق المختفي عن الانظار والذي يعتقد انه باليمن مختفي وذلك خشية ان يتم اختطافة من قبل أشخاص لكي يتم ترحيله الى لندن والتحقيق معه.
هذا وكان السفير اليمني الجديد للنرويج نجيب احمد اوبيد قد اكد مجددا انه لايمكن للسلطات اليمنية اعتقال فاروق مدام حتى الان لم تقدم الشرطة البريطانية او النرويجية حتى الان اي دليل ضد الطالب فاروق وان اليمن تتبع القانون لديها والقضاء اليمني وقتها سوف يقر فيما إذا كان الطالب فاروق مذنب.

والسبب ان فاروق مطلوب للتحقيق هو ان شوهود شاهدوا فاروق ومرتينا يخرجان معا من ملهى ليلي في لندن يدخله فقط الاغنياء واصحاب المال مثل فاروق ابن الرجل الغني. هذه المعلومات صدمت ايضا عائلة مارتينا وشككت بعد المصادر من ان إبنتهم على علاقة بشاب عربي او انها تعمل بالملهى. كما ان الصور التي تنشرها الصحف النرويجية لفاروق تظهر فقط صورته ومقطوعة. بمعنى ان الصور و الصحف تلريد التشديد ان فاروق في الصور يحتسي الشرب ويرقص وينبسط , أي شاب لعوب ويحب الخمر والنسا. فيما لا يتم اظهار كامل الصور و الاشخاص الاخير ن معه في إشارة ان الفتيات اللاتي حوله هم نرويجيات وذلك لان الصور حصلت عليها الصحف النرويجية من صديقات لمرتينا ومعظمهم طالبات في كليات نرويجية ويركضون وراء الشباب الاغنياء مثل ابناء رجال الاعمال العرب والمسؤوليين الذين يدرسون في لندن مثال الشاب فاروق.

يشار ان النرويج وبريطانيا ليس لديها اتفاقية تبادل مطلوبين مع اليمن.

وفي ظل انتشار ظاهرة ان الكثير من الصحفيين العرب بالدول العربية يشترون بالمال لادء مهمات معينة لجهات أجنبية.

هذا وحاليا يقوم صحفي يمني في اليمن بتزويد جريدة نت افيسن النرويجية الالكترونية بصور وتقرير حول اين يمكن ان يكون فاروق.

الصحفي الذي لم تنشر الصحيفة اسمه واستخدمت اسم محمد كأسم مستعار خشية على حياته وكونه حصل على مبلغ مالي كبير قام بإلتقاط صور لشركة رجال الاعمال اليمني والد فاروق شاهر عبدالحق. كذلك قال ان فاروق اختبى في فندق تاج شيبا بالعاصمة اليمنية وصور الغرفة التي اختبى بها.

ايضا قام بتصور البنك الذي يمتلكه والد فاروق.

إليكم الرابط باللغة النرويجية : http://www.nettavisen.no/utenriks/article2545495.ece//انتهى/اادرة تحرير صوت النرويج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *