النرويج تخصص أموالا لمساعدة الامهات الحوامل والاطفال في الباكستان

صوت النرويج 01 فبراير 2009/اوسلو/ قال رئيس وزراء النرويج يانس ستوتن بيرغ وزعيم حزب العمل في بيان أرسل لجريدة صوت النرويج ان النرويج تخطط للمساهمة ب250 مليون كرون (حوالي 37.1 مليون دولار أمريكي) في الخمس سنوات القادمة لتحسين صحة الأمهات والأطفال في باكستان.

واضاف بيان مكتب رئيس الوزراء ستو تن بيرغ أنه “سيتم تنفيذ البرنامج في 10 أحياء في مقاطعة السيند بجنوب شرق باكستان. وتم اختيار هذه الأحياء بسبب ارتفاع نسبة الوفيات بين الأمهات والأطفال، وبسبب نقص الخدمات الصحية للفقراء”.

و سيساعد البرنامج، الذي يهدف إلى تقليل الوفيات بين الأمهات والأطفال بنسبة 40%، باكستان على النهوض بخدماتها الصحية ومساعدة النساء الريفيات على حضور برامج تنظيم الأسرة والقيام بعمليات الوضع في مراكز صحية.

ذكر البيان أن نصف مليون شخص دون الخامسة ونحو 15 ألف سيدة في حالة وضع يموتون كل عام في باكستان.

ونقل البيان “إنه أمر مأساوي أن تصبح أكثر الأيام خطورة في حياة المرأة هو يوم أن تضع. أنا سعيد أن النرويج وباكستان تستطيعان العمل سويا الآن على انقاذ حياة آلاف النساء والأطفال”.

وأكد ستوتن بيرغ أنه وسط الأزمة المالية العالمية، أصبحت حماية الأضعف من الإصابة بأشد المخاطر أمرا أكثر أهمية. //انتهى/ادارة تحرير صوت النرويج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *