الحكومة تشارك بمشروع ضخم للتخلص من ثاني أكسيد الكربون

صوت النرويج 31 يناير 2009/أوسلو/ قال وزير الطاقة والنفط النرويجي تريا ريس يوهانسن ان الحكومة تريد استثمار مبالغ كبيرة من المال لتطوير تكنولوجيات للقبض او أسر ثاني أكسيد الكربون المضر بالبيئة وذلك لانقاذ العالم.

الوزير قال في بيان أرسل لجريدة صوت النرويج ان الدولة النرويجية هي أكبر شريك في هذا المشروع حيث تمتلك 80 بالمئة منه في مركز مونغستاد فيما ال20 بالمئة الباقية هي من حصة شركة ستات اوي هيدروا النفطية والتي ايضا تمتلك الحكومة نحو 38 بالمئة من أسهمها.

الوزير قال ان التكلفة التقديرية للمشروع تصل الى 5.2 مليار كرون نرويجي مايعادل نحو 900 مليون دولار .

الوزير اضاف ان هذه هي علامة بارزة في الجهود الرامية إلى تطوير تكنولوجيات للقبض CO2. CO2- على ثاني اكسيد الكربون لحماية البيئة وهذا الامر هو حجر الزاوية في سياسة المناخ النرويجي حا.ليا وهذه مهمة صعبة ، ولكولكن في الوقت نفسة فإن نجاح المشروع سيعتبر امرا ساسيا في مكافحة ظاهرة الاحتباس الحراري لكن الامر سيستغرق عددة سنوات لنجاح الامر.//انتهى/ادارة تحرير صوت النرويج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *