إرتفاع حاد في عدد العاطليين عن العمل وعشرات الشركات تعلن إفلاسها

صوت النرويج 30 يناير 2009/اوسلو /اظهرت بيانت مكتب الرفاهية والعمل في النرويج تصاعدا خطيرا في عدد العاطليين عن العمل مع بداية العمل. حيث اظهرت البيانات انه خلال شهر يناير الحالي فقط تم تسجيل 5500 عاطل عن العمل ليصبح العدد 68200 الف شخص(2.6 بالمئة).

المكتب قال بيان له انه في يناير عام 2008 كان العدد 20500 الف عاطل عن العمل وان العدد ازداد في يناير الحالي بمعدل 46 بالمئة مقارنة بالعام الماضي.

المحلل الاقتصادي في سبارا بنك أنغى فورا قال ان الامر يبعث عن القلقل وان الرقم يرتفع يوما بعد يوم تمام كما حدث في التسعينات مع اسوء ازمة مالية شهدتها النرويج ولا اعتقد انه الرقم سوف ينخفض مع حلول عام 2010.

على الصعيد نفسة اعلن مكتب تسجيل الشركات ان نحو 337 شركة اعلنت افلاسها خلال شهر يناير الحالي. المكتب توقع ان يصل عدد الشركات المفلسه هذا العام الى نحو 7000 الاف شركة.

محافظ بلدية” يوفيك اعرب عن خوف البلدية من تزايد العاطليين عن العمل وخصوصا في بلديته. وقال بيون أدبيرغ ان بلديته اكثر المتضررين بالامر. فمثلا 400 شخص من اصل 800 يعملون في مصنع رافسوس بارك قد تم طردهم من العمل مؤخرا. والمشكلة ان نحو 20 بالمئة من سكان البلدية يعملون بالمصانع.//انتهى/ان اي 24 /ادارة تحرير صوت النرويج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *