الأن يمكن لطالب اللجوء تقديم شكوة ضد موظف دائرة الهجرة

صوت النرويج 26 يناير 2009/اوسلو/ استوكهولم/ ابتداء من الاول من فبراير، شباط القادم ستتسلم مارينا بينغتسون مهمة وكيل طالبي اللجوء في مصلحة الهجرة السويدية ، وذلك خلفا لسلفها كريستر مونتير. مهمة الوكيل هي الاطلاع على الشكاوى المقدمة من طالبي اللجوء غير الراضين عن تعامل موظفي مصلحة الهجرة مع طلبات لجوئهم. وبالرغم من ان هذه المهمة موجودة منذ ثلاث سنوات الا ان عدد الشكاوى لم يتجاوز الثلاثمئة. وكريستر يقول لاذاعتنا انه كان من الافضل لو كانت هناك شكاوى اكثر:

اعتقد انني كنت نجحت اكثر في مهمتي لوكانت على طاولتي شكاوى اكثر. اعتقد ان هناك الكثيرين من الذين لديهم شكاوى ضد الكيفية التي تقابلهم بها مصلحة الهجرة، ولكنهم وبسبب وآخر في عدم توجههم الى وكيل طالبي اللجوء:

يقول مونتير. مواصلا القول بان هنالك من لايرغب في توجيه طالب اللجوء الذي يعترض على تعامل موظف في مصلحة الهجرة معه الى وكيل طالب اللجوء، وهناك من لايرى ان هذا الامر موجها ضدة..

أحدى أسباب عدم وصول بلاغات او شكاوى أكثر ضد الموظفين في مصلحة الهجرة ربما يكمن في عدم معرفة الكيفية التي يمكن ان يصل بها طالب اللجوء الى الموظف المسؤول عن هذه المهمة وهو وكيل طالبي اللجوء. اذ ليس ثمة اشارة الى وجود مثل هذا المنصب في مصلحة الهجرة على صفحتها الرئيسية على الانترنيت، ولكن عندما يتصفح المرء الانترنيت يجد ان هذه المهمة موجودة تحت رابط ” حول المصلحة”.

وكريستر مونتير ليس لديه تفسير عن السبب وراء اختفاء المعلومة عن هذه المهمة على الصفحة الرئيسية على الانترنيت” منذ العام الماضي.

لا اعرف لماذا اختفى الرابط عن وجود هكذا مهمة من على الصفحة الرئيسية لمصلحة الهجرة، في السابق كان هذا الرابط موجود، تمنيت ان يكون هذا الرابط باقيا.

والان مع بداية الشهر القادم ستتسلم هذه المهمة مارينا بينغستون وهي تعمل الآن في مصلحة الهجرة بيتبوري.//انتهى/الاذاعة السويدية /ادارة تحرير صوت النرويج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *