وزير الخارجية يطالب حماس واسرائيل بالتوقف عن القتال

صوت النرويج 04 يناير 2009/اوسلو/طالب وزير خارجية النرويج في لقاء عاجل مع التلفزيون الرسمي طالب اسرائيل بسحب قواتها من قطاع غزة لمنع المزيد من نزف الدم> كما طالب حركة حماس وبشدة ان توقف هجماتها بالصواريخ على اسرائيل .
وزير الخارجية اعرب عن قلقه ىالعميق من هذا التطور في الوضوع خصوصا سقوط المزيد من المدنيين وزدياد حالة الكره بالشرق الاوسط وصعوبة تحقيق السلام. وذلك في مقابلة مع جريدة نت افيسن.

وزير الخارجية اكد ان على الامم المتحدة ان تعمل بسرعة للجمع الاطراف المتنازعة الى الاتفاق على وقف لاطلاق النار وان استمرار هذا النزيف من الدم امر غير مقبول.
ايضا رئيس حزب اليسار المعارض لارش سبونهيم كان واضحا في انتقاد حماس واسرائيل عما يجري للمدنيين بغزة لكنه قال ان اسرائيل سمؤولة كل طفل يموت بالقطاع. اضافة ان ماتقوم به امر مفزع.

رئيس الوزراء يانس ستوتن بيرغ بداء يرفع من حدة لهجته قليلا اكثر ضد اسرائيل عندما اعتبر في مقابلة مع قناة تفي تو ان ماتقوم به اسرائيل ضد الفلسطينيية غي مقبول وانتقاما.

الوزير والحكومة النروجية لازالوا يتعرضون للضغوط شعبية ومن سياسيين بالبلاد بأن النرويج لم تتخذ خطوات قوية ضد اسرائيل حتى الان ومنها طلب نائب رئيس حزب اليسار الاشتراكي من الحكومة سحب السفير النرويجي من اسرائيل.

على صعيد اخر اعلن الطبيب النرويجي مادس غبيرتس وهو كبير اطباء مستشفى ترمسوا ومتواجد كمتطوع حاليا بمستشفى الشفاء بغزة ,اعلن ان اكثر من 500 فلسطيني قتل بسبب الهجمات الاسرائيلية وانه يعمل مع الاطباء الفلسطينيين المهرة والكادر الطبيى الموجود على انقاذ مايمكن انقاذه من الجرحى. كما اكد ان الفلسطينيين بحاجة الى حماية وعلى المجتمع الدولي العمل على وقف العدوان والقصف الاسرائيلي.//انتهى/ان ار كو/ادارة تحرير صوت النرويج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *