متظاهرون غاضبون يلقون الحجارة والبيض على الشرطة

صوت النرويج 04 يناير 2009/اسلو / شهد العاصمة اوسلو مظاهرة ضخمة للعرب والمسلميين واصدقاء القضية الفلسطينية من النرويجيين. المتظاهرون تجمعوا بالقرب من السفارة الاسرائيلية في بارك فين والشرطة تغلق الطريق على المتظاهريين لمنع وصولهم للسفارةز

المتظاهرون القوا الحجارة والبيض وصواريخ الالعاب النارية على شرطة مكافحة الشغب التي تحمي السفارة. الشرطة ردت بإطلاق الغاز المسيل للدموع.

وتقول الشرطة الان حسب كلام قائد العمليات “افين يوردستاد” لجريدة في جي بأن المتظاهرون بداؤوا بمغادرة المكان بحدود الساعة السادسة مساء والشرطة تسيطر على الوضع الان ولن تتأخر بالقيام بعتقالات اذا ما تجددت المواجهات واذا رفض البعض مغادرة المكان. المظهارة سمح لها فقط من الساعة الخامسة وحتى السادسةمساء.

هذا وتستعد الشرطة للاحتمال حدوث مواجهات بين مؤيديين للاسرائيل ومؤيديين للفلسطينيين وذلك بعد ان قرر مؤيدي اسرائيل التظاهر يوم الخميس المقبل 8/01/2009/ الساعة الخامسة امام البرلمان النرويجي دعما للعدوان وضد حركة حماس.

هذا وكرر رئيس وزراء النرويجي يانس ستوتن بيرغ وهو رئيس حزب العمل, طلبه اليوم من اسرائيل سحب قواتها من قطاع غزة ووقف العمليات وكذلك طالب حركة حماس بوقف اطلاق الصواريخ على اسرائيل.

امام المتحدث بأسم حزب العمل بالبرلمان للشؤون الخارجية “اولاف اكسلسين” فقال ان الاجتياح البري سوف يقوي من مكانه حركة حماس وسوف يقوم اكثر قاعدة الارهاب حسب قوله. كما سوف يجلب المزيد من المناصريين لها. كما طالب الطرفين بوقف اطلاق النار. كما لازال يحمل حماس المسؤولية عما جرى وذلك في حديثة لوكالة الانباء النرويجية “NTB”/انتهى/ادارة تحرير صوت النرويج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *