السويد ملتزمة بمعاهدة منع الابادة الجماعية

صوت النرويج 10 ديسمبر 2008/اوسلو/استوكهولم/ تقام اليوم في مختلف أنحاء العالم أحتفالات بالذكرى الستين لأقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة للأعلان العالمي لحقوق الأنسان، والمعاهدة الدولية ضد الأبادة البشرية، وبهذه المناسبة عبر وزير الخارجية السويدي كارل بيلدت عن الأسف كونه بحاجة الى التاكيد على ان المعاهدة لم تحل دون ارتكاب أعمال أبادة جرت بعد أقرارها عام ثمانية وأربعين. وقال الوزير:

ـ أن الدول ملزمة بالحيلولة دون أرتكاب اعمال الأبادة الجماعية، ومعاقبة مرتكبيها، ولكننا للأسف مجبرون على التاكيد بان المهاهدة لم تحل دون أعمال ابادة جرت بعد أقرارها، الأمر الذي يستدعي التحرك لمنع تكرارها، ولهذا فان العمل ضد هذه الجرائم راهن ومطلوب الآن كما كان عليه الحال قبل ستين عاما.

ومضى وزير الخارجية السويدي الى القول ان السويد ستواصل العمل لمنع جرائم الأبادة الجماعية، ومقاضاة المسؤولين عنها امام القضاء.//الاذاعة السويدية/ادارة تحرير صوت النرويج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *