نحو 100 دولة توقع على اتفاقية منع استعمال القنابل العنقودية

صوت النرويج 03 ديسمبر 2008/اوسلو/ بحضور رئيس وزراء النرويج يانس ستوتن بيرغ وقعت نحو 100 دولة في العاصمة النرويجية اوسلو الاربعاء على اتفاقية دولية تقضي بمنع انتشار استعمال القنابل العنقودية في العالم.

رئيس الوزراء اعتبر في كلمته امام الحاضريين ان انجاز الاتفاقية يعتبر أهم حدث خلال العشر سنوات الماضية.

لكن منظمة” لا للاسلحة النووية” وجهت انتقادات للحكومة النرويجية على انها وحلفائها في الناتو يتهربون من العمل على توقيع اتفاقية دولية مماثلة لمنع انتشارالاسلحة النووية. وتقول “لير ستين يدمير رئيسة المنظمة للقناة الاولى ان النرويج لازالت تتقاعس ولاتتجاوب مع الدعوات للقيام بهذا الامر حتى لاتزعج حلفائه في حلف الناتو. هذا وامتنعت كلا من الولايات المتحدة واسرائيل والباكستان والهند وروسيا الاتحادية والصين على التوقيع على الاتفاقية الدولية حيث ان هذه الدول تنتج نحو 70 بالمئة من القنابل العنقودية المنتشرة بالعالم. هذا ووجهت اطراف ناشطة انتقادات للحكومة النرويجية كون ان جزء من اموال النفط تستثمر في شركات عالمية تقوم بتصنيع القنابل العنقودية حتى اليوم

تمتلك شركة تصنع قنابل عنقودية وتجني الارباح.

مجلة ني تيد الاسبوعية في عددهاالصادر في اكتوبر الماضي قالت ان الدولة النرويجية تمتلك خمسين بالمئة من مصنع انتاج الاسلحة “نامو” والباقي تعود ملكيته الى شركة باتريا الفلندية.

وتقول المجلة انه في الوقت الذي تعقد النرويج وتدعو الحكومة النرويجية الى منع تصنيع وتصدير القنابل العنقودية فإن الدولة النرويجية تساهم بشركة تصنع القنابل العنقودية وتصدر الى دول في حالة حرب. المجلة تقول على سبيل المثال فإن القنبلة العنقودية من نوع 120MOCA تستخدم حاليا من قبل قوات الاجنبية بالعراق وقتلت الكثير من المدنيين وايضا كثيرون فقدوا اعضاء من اجسامهم بسب هذه القنبلة فيما الدولة النرويجية لم تنهي او توقف شركتها في شركة اسلحة.المجلة تقول ان النرويج تعتبر من كبرى الدول المصنعة والمصدرة للسلاح //انتهى/ادارة تحرير صوت النرويج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *