استمرار استغلال العمال القادمين من أوروبا الشرقية

صوت النرويج 14 نوفمبر 2008/اوسلو/ بعد وفات سبع عمال بولندين خلال عطلة نهاية الاسبوع الماضي بحريق منزل كانوا بداخلة في مدينة درمن تلقت نقابة العمال عدد رسائل حول ان اعديد من العمال البولندين يعيشون في منازل غير مؤله جيدا للسكن.
بعض من يعرف هؤلاء العمال قال ان هؤلاء الاشخاص اضطروا ان يعيشو في بيت صغير لايسعهم من اجل توفير النقود لزويهم وان ارباب عملهم لان رواتبهم ليست عالية.

الجمعية التي تلقت مرارا رسائل حول مثل هذا الامر قالت الان انها انها سوف تحقق اكثر في الامر.

هذا وقد تحدث عدد من البولندين للتلفزيون النرويجي ووسائل الاعلام في البلاد عن احوالهم وانه يتمل استغلالهم من قبل الشركات التي منحتهم العمل ويحصلون على اجور ضعيفة جدا مقارنة بالعامل النرويجي ومايشدد عليه قانون العمل.

احد العمال البولنديين قال للتلفزيون انه وقع عقد مع شركة بناء لكي يحصل على 150 كرون في الساعة ولكن واقعيا يحصل على 50 كرون في الساعة.العامل يقول انه وقع العقد مع رب العمل وفق القانون النرويجي لكي يحصل على تصريح العمل وانه مضطر للاستمرار في العمل لحاجته للنقود.

يشار ان الكثير من المقيميين بالنرويج خصوصا بطريقة غير شرعية خصوصا من لايملكون اقامة شرعية او رفضت طلبات لجؤهم يستغلون من قبل اصحاب المحلات والشركات اذا ماتم منحهم عمل بطريقة غير قانونية.

لكن اليوم يضظر الكثير من العمال القادمين من دول منظمة حديدثة الى الاتحاد الاروبي مثل بولندا الى العمل بإجور منخفظة كثيرا مقارنة بالعامل النرويجي وهذا مايريده رب العمل .اي الحصول على انتاج كبير وبتكلفة اقل.//انتهى/ادارة تحرير صوت النرويج/ان ار كو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *