سفينة نقل تتعرض لمحاولة سطو في خليج عدن

صوت النرويج 08 سبتمبر 2008/اوسلو/ تعرضت سفينة “فرونت فويغر” النرويجية للنقل لمحاولة قرصنة من قبل جماعة صومالية في خليج عدن يوم السبت الماضي حسب مااعلنت شركة نوروي اس لجريدة في جي نت.

وقال المدير التنفيذي للشركة داغ كريستوفر ان طاقم السفينة شاهد خمس سفن قرصنة صومالية صغيرة تقترب من سفينتهم وعندها زادت السفينة من سرعتها وعلى اثره بدء القراصنة بإطلاق النار مما ادى الى اصابة السفينة بثقوب عدديدة لكن الطاقم طلب المساعدة وعندها حضرت طوافة عسكرية دنمركية متواجده في المنطقة وسفينة حربية امريكية لنجدة السفينة مما ادى الى توقف القراصنة عن الاستمرار في عملية القرصنة وفرارهم.

يشار ان شركة نوروي اس مملوكه للملياردير النرويجي القبرصي يوهان فرديكسن الذي تخلى مؤخرا عن جنسيته النرويجية وحصل على الجنسية القبرصية احتجاجا على الضرائب العالية التي تفرضها السلطات النرويجية على الشركات النرويجية والافراد.

يشار ان نحو 44 سفينة تعرضت خلال هذه السنة الى عمليات قرصنة في خليج عدن.
//انتهى/في جي/ادارة التحرير صوت النرويج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *