محاكمة المتهم انديش ايكلوند تبدأ في إستوكهولم

صوت النرويج/الثلاثاء22يوليو/اوسلو/ بدأت اليوم محاكمة سائق الشاحنة انديش ايكلوند، المتهم باغتصاب وقتل الطفلة ذات العشر سنوات اينغلا هغلوند في شهر نيسان ابريل من هذا العام، بالاضافة الى اغتصاب وقتل بيرنيلا هلغرين ذات ال31 عاما منذ 8 سنوات.

وقد اعترف ايكلوند بارتكابه الجريمتين، وسوف تدور المحاكمة في اليوم الاول حول اغتصاب وقتل برنيلا هيلغرين

هذه الكلمات هي جزء من اعتراف المتهم انديش ايكلوند امام المحكمة صباح اليوم، بعد عملية استجواب محرجة من نائب رئيس الادعاء اولليه سولبري

ووفق الاذاعة السويدية التي اعلنت الخبر ان بداء المحاكمة قد جاء بعد الاعتراف من ايكلوند بان ضحيته برنيلا هيلغرين لم تكن راغبة بالمجامعة الجنسية، جاء هذا الاعتراف مغايرا للاعتراف السابق الذي ادلى به ايكلوند عند اعتقاله في شهر نيسان، حيث فال حين ذاك ان هيلغرين استجابت بملء ارادتها للمجامعة الجنسية.//انتهى/ادارة التحرير

هذا التغيير بالاعتراف لم يشكل اية مفاجأة للمحامي الموكل بالدفاع عن ايكلوند، وهو ليف سيلبرسكي، الذي قال انه كان يتوقع ان يقوم انديش بالاعتراف بما كان قد المح اليه في تحقيقات سابقة، بالاضافة الى ان حنكة المدعي العام سولبري اجبرت ايكلوند على الاعتراف.

ويتابع سيلبرسكي انه شخصيا يعتقد، وبعد جلسات عديدة مع انديش ايكلوند، يعتقد بان موكله ايكلوند يعاني من مرض نفسي، وبان الامر قد يظهر في حالة اختارت لجنة الادارة الاجتماعية ابداء الملاحظات حول هذا الموضوع

هذا وتسنمر محاكمة انديش ايكلوند لمدة اربعة ايام، وفي حال وجدته محكمة ستوكهولم مذنبا، فسوف يلقى الدرجة الاقصى من العقاب الا وهي السجن المؤبد.//انتهى/ادارة التحرير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *