نقص في عدد المراقبين الجويين في النرويج

مطارات النرويج تعاني من نقص في عدد المراقبين الجويين(تصوير: افينور)

صوت النرويج/الاحد 6 يوليو/اوسلو/ قال رئيس جمعية مراقبي الملاحة الجوية في مطارات النرويج رولف سكريدا ان هنالك حاجة لنحو 100 مراقب جوي الحاصلين على رخصة دولية للعمل فى برج المراقبة للتنظيم حركة الطائرات في جميع مطارات البلاد.

واضاف رئيس الحمعية المعروفة بأسم (افينور) ان منذ عام 2006 وهنالك مشاكل كبرى بخصوص هذا الامر خصوصا زيادة عدد الاجازات المرضية واضراب بعض العاملين بسب انخفاض الاجور وتم دفع علاوة في الاجور بمقدار 60 الف كرون لكل مراقب.

رولف اشار ان خلال السنتين الاخيرتان تم توفير عدد جديد لان اليوم نسعى لتدريب كوادر جديد لهذا العمل. كما تم رفع الاجور بنسبة 6 بالمئة ليصبح راتب المراقب الجوي المبتدء 560 الف كرون سنويا قبل اقتطاع الضرائب.

هذا وقد تجاوز متوسط راتب الموظفين الحاليين ال 776 الف كرون سنويا. اضافة الى ان امكانية العمل الاضافي متوفره.
ومع دخول فصل الصيف هذا العام زيادة عدد حركة الرحلات الداخلية والدولية ولم يعلن عن اي مشاكل كبرى الا ان استياء من بعض التأخير في بعض الرحلات.

يشار ان هنالك نحو 500 مراقب جوي في كافة مطارات النرويج يعملون نحو 300 ساعة اضافية في العام.
//انتهى/اشرف الخضراء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *