شعبية الحكومة النرويجية في تراجع

رئيس الوزراء يانس ستوتن بيرغ غير مرتاح للاستطلاعات الراي الاخيرة

صوت النرويج/الثلاثاء 1 يوليو/اوسلو/ اشار استطلاع راي حديث ان الحكومة الحالية المشكلة من حزب العمل وحزب اليسار الاشتراكي وحزب الوسط والتي فازت ب87 مقعدا في البرلمان عام 2005 لاتمتلك وفق الاستطلاع الاخير سوى 67 مقعدا ممايعني فقدنها 20 مقعدا لصالح احزاب المعارضة.

جريدة نارينغ ليف قالت ان حزب العمل سيكون اكبر الخاسرين حيث سيفقد 14 مقعدا.

الاستطلاع يشير ايضا ان 1.385000 مليون شخص الذين لم يصوتوا في الانتخابات الماضية عام 2005 من المقرر في انتخابات سبتمبر عام 2009 التصويت. حيث ان نحو 317000 الف سيمنحوا اصواتهم الى سيف ينسن زعيمة حزب التقدم اليميني.و 218000 لحزب العمل و155000 الف لحزب المحافضين.

واذا كان المسح يعطي صورة صحيحة عن شعبية التيارات السياسية بين السكان فإن الحكومة الحالية سوف تتعرض لخسارة كبيرة. واهم مايشغل المواطن النرويجي هذه الايام ارتفاع اسعار المحروقات وسعر الفائدة وارتفاع معدل الضريبة على الدخل.//انتهى/اشرف الخضراء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *