النرويج تشدد الرقابة على المنتجات المستوردة

هيئة مراقبة التلوث تشدد الرقابة على المنتجات المستورده ومن بينها الملابس.(المصدر هيئة مراقبة التلوث)

صوت النرويج/الثلاثاء 1 يوليو/اوسلو/ قالت السلطات النرويجية المختصة بمكافحة التلوث انه سوف يتم زيادة الرقابة علىالمنتجات الواردة الى البلاد من الملابس ولعب الاطفال والغراء الالكترونياتوذلك كون ان العديد من المنتجات في المخازن تحتوي على مواد خطرة وغير مكتوب عليها ذلك.

وتقول ماريت شيلدبي مديرة هيئة مراقبة التلوث ان اثنين من ثلاثة من الدول المصنهة للمنتجات الاستهلاكيه قد لا تسيطر على ما اذا كانت منتجاتها تحتوي على مواد خطرة عندما خضعت للتدقيق في العام الماضي. وان على جميع المصنعين إنتهاك للانظمه . هنالك خطورة عندما نعلم ان هذه المنتجات هى من بين اهم مصادر انتشار المواد الخطره في البيئة y.

المسؤولة اضافت: انه بالتعاون مع احصاءات النرويج ، لقد قمنا بانشاء قواعد البيانات حتى نتمكن من السيطرة عليها بشكل اكثر منهجية ومنتظمة قد طرح والسماح بإنزال المنتج الى عامة الناس. كما سوف نستخدم موقعنا على الانترنت لنشر المنتجات الجيدة والسيئه ، حتى يتمكن الناس من يصل من معرفة ذلك.//انتهى/افتن بوستن/اشرف الخضراء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *