google.com

قانون جديد لحساب احتياجات الطاقة في المباني والمؤسسات

صوت النرويج/الخميس 19 حزيران/اوسلو / عقدت يوم الاربعاء جلسة نقاش لقانون الطاقة الجديد المقررة تقديمة في اكتوبر القادم الى البرلمان للمصادقة علية. حيث عمدت الوزارة والمسؤولين على القانون الجديد الى اخذ اراء الشركات والمؤسسات وكذلك الجمعيات السكنية حول القانون.

وقال ماتس أريكسون المدير العام في والتهويه والنرويجيه امام الحاضرين ان تطبيق التوصيات يجب ان تطبق من قبل العاملين في مجال السباكة ومن قبل المهندسين ، والمستشارين والمهندسين المعماريين والمصنعين في البناء والتشييد. وضرورة الاخذ بها عند تشيد المباني والتحديد بدقة الاحتياجات من الطاقة لايكون هنالك هدر يضر بالبيئة.

واضاف: سيكون من المهم ايضا توثيق كل مايقوموا به ضمن نظام خاص للمعلومات يكون متوفرا لاحقا للجميع عند رغبة المالك او اي شخص شراء او بيع المنزل او المبنى. لان القانون اذا ماطبق ابتداء من يناير 2009 فسوف يجبر كل مالك ان يظهر معلومات حول طبية نظام التدفئة والتهوية ومطابقتها لمواصفات القانون الجديدعندما يتعلق بالتنظيم التقني وقانون البناء ولن يتم الموافقة على اي عملية بيع اوشراء دون اثبت هذه المعلومات في العقود.

اما أولاف بيرغ من وزارة الطاقة والنفط فقال : من يناير 2009 يجب ان يتم البناء وفق المعيار الجديد.لتحقيق المزيد والمزيد من الكفاءه في استخدام الطاقة داخل المنازل والمباني.
النظام الجديد يهدف الى الحد من الهدر في الطاقة يمكن كل شخص حساب كمية الاستهلاك وتوفير الطاقة بالكمية المحددة لازيادة ولانقصان .

وسوف توفر الوزارة موقعا الكترونيا على الانترنت يتمكن مالك المنزل او المبنى وحتى من يرغب بالشراء او البيع ان يحدد مقدار الطاقة المستهلكة في المنزل ونوعية البناء وطبيعة نظام التهوية ممايساعد على توفير معلومات مهمة للحد من سوء استخدام الطاقة.

كما يساعد في تقييم الطاقة المحتملة على المباني القائمة والجديدة ، سواء من حيث تخفيض استهلاك الطاقة ، وانبعاثات ثاني اكسيد الكربون والحد من تكاليف الطاقة.//انتهى اشرف الخضراء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *