الشرطة تحققق في عملية بيع اسرار شركة لسماسرة بورصة

صوت النرويج/الاربعاء 18 حزيران/اوسلو / بدائت الشرطة التحقيق مع شقيقة فريد أنغبريستن وزوجها في اكبر قضية احتيال تشهد النرويج في الفترة الاخيرة وتعرف بقضية شركة”إكتا” وتقول الشرطة ان شقيقة فريد وزوجها اصبحوا من اصحاب الملايين في فترة قصيرة وبالتالي سبب ذلك المعلومات التي حصلوا عليها حول تجارة اسهم الشركة منذ عام 2004 وحتى اليوم وبالتالي هم متهمين في قضية الاختيال.

الشرطة تستند في اتهامتها انة ثروة لمتهمين الجدد قد زادة بدرجة كبيرة في الفترة مابين عام 2002 الى 2006. حيث ان ثروة شقيقة المتهم الرئيسي “فريد” كان وفق سجلات الضرائب صفر عام 2002. واصبحت في عام2006 نحو 912 الف كرون.

وبعد ذلك زادت ثروة شقيقته الى 3.3 مليون كرون. في حين بلغت ثروة زوجها 18.2 مليون كرون.

الشرطة الزوجين قاما عام 2005 بتأسيس شركة لشراء وبيع الاوراق المالية براس مال بلغ 100 الف كرون وكانوا مطلعين على كافة المعلومات السرية عن النشاط التجاري لشركة”أكتا” من قبل المتهم الرئيسي. واستطاعت الشركة ان تحقق مكاسب كبيرة خلال الثلاث السنوات الماضية لتصل الى 41.2 مليون كرون في حين ان ما اعلن عنه عن الارباح لايتجاوز 100 الف كرون خلال فترة قصيرة حسب تحقيقات الشرطة.//انتهى/في جي/اشرف الخضراء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *