ارتفاع الطلب على الفياغرا والملابس الداخلية

صوت النرويج/الاثنين 16 حزيران/اوسلو/ في حديث مع القناة الاولى الرسمية ان ار كو قال احد المهربين الفلسطينين لمبعوثة القناة الى غزة والقيمة بالقدس ان عمل المهربين انخفض بشكل كبير خلال السنة الاخيرة بعد سيطرة حركة حماس على زمام الامور في غزة.

واضاف المهرب دون ان يكشف عن اسمه ان تهريب الاسلحة تراجع كثيرا بسبب منع حماس حمل السلاح غير القانوني ولايجنون اليوم من بيع السلاح سوى نحو 2000 دولار في الشهر. وان التهريب يقتصر حاليا على تهريب قطع غيار السيارات والثلاجات والاحذية والملابس الرجالية و الملابس الداخلية للنساء والمنشطات الجنسية اقراص الفياغرا.

الفياغرا والملابس الداخلية
وفي سؤلا لمراسلة القناة لماذا الملابس الداخلية والفياغرا قال المهرب : إن النساء يقضون معظم اوقاتهم في المنزل والمرأة تريد ان تبدوا قاتنة لزوجها. انه بسب الحصار الاسرائيلي فالبطالة عالية ولايوجد عمل والكثير من الرجال بجلسون في المنزل وبالتالي يقضون اوقات اكثر مع زوجاتهم. لذلك فقد استطعنا إدخال ثلاثة اطنان من اقراص الفياغرا لزيادة الطلب عليها من قبل الرجال في القطاع.

المهرب يقول ان معظم من يشترون اقراص الفياغرا في القطاع هم موظفين سابقين من اعضاء من حركة فتح وان الكثير منهم بدون عمل الان ويقضون اوقات اطول في المنزل.

طول النفق
يتحدث المهرب الفلسطيني بالصور عن احد الانفاق التي تم حفرها على الحدود المصرية الفلسطينية فيقول: ان حفر نفق مثل هذا بطول 120 الى 180 مترا وبعرض متر يستغرق ستة اشهر.

وحول طبيعة الاخطار التي قد يتعرضوا لها قال ان الخطر يتمثل في امرين. الامر الاول هو ان السلطات المصرية ترش المبيدات السامة في الانفاق. والامر الثاني هطول الامطار.//انتهى/اشرف الخضراء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *