الزواج الازامي مخالف للقانون النرويجي

صوت النرويج/الاحد15 حزيران/اوسلو/ تحدث الصحفي المعروف في القناة الاولى النرويجية ان ار كو نعمان مبشر من اصل باكستاني في مقالا له في جريدة افتن بوستن عن الضغوط النفسية التي تمارسها الامهات على بناتها للقبول بزوج رغما عن ارادتهم بما يعرف “الزواج الاجباري” ولاتناسب نظرتهم لفارس الاحلام.

ويقول مبشر ان هذه الظاهرة موجودة داخل الجالية الباكستانية في النرويج .

واضاف: صلاتي لهؤلاء الاباء والامهات ان لاتستخدموا الضغوط النفسية للتاثير في اختيار الزوج او الزوجة لان اولادكم وبناتكم لن يكونوا سعداء بمثل هذا الزواج. ان الضغوط النفسية المارسة من الوالدين في مثل هذه الحالات مخالفة للقانون النرويجي.

نعمان مبشر ذكر مثالا ان رجل مليونير يسكن في منطقة “هلمن كولن” الراقية مارس ضغوط نفسية على ابنته المتعلمة والمعتادة على حياة مرفهة لكي تتزوج من “سباك” يقطن في منطقة ستوفنر التي يعتبر معظم سكانها من اصحاب الدخل المحدود.

يشار ان السلطات النرويجية شددت مؤخرا شروط لم شمل العائلات بين افراد الجيل الثاني والثالث من المهاجرين في البلاد . كما تم توفير عددة خطوط هواتف مجانية على مدار الساعة لمساعدة كل من يتعرض لضغوط من الوالدين للاقدام على الزواج بمن لاتريد.//انتهى/اشرف الخضراء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *