المركز الصحي لجنوب غرب النرويج يتسبب بتأخر حالة المرضى

صوت النرويج / السبت 14 حزيران / اوسلو / في الوقت الذي ترغب ادارة المركز الصحي لجنوب غرب النرويج في تقليل عدد المراجعين على قسم الاشعة المقطعية تزداد عدد طلبات الراغبين بإجراء هذا النوع من الفحص لتشخيص ادق للحالة المرضية مما قد يؤدي الى انتظار المرضى لفتره قد تصل الى 60 يوم لتحديد حالتهم المرضية على الاقل.

وقالت احدى المريضات وتدعى بيورغ ستراند انها لاتستطيع التفكير بانها ستنتظر كل هذه المده لتلقي العلاج خصوصا انها تعاني من اللام كبيرة في الرقبة, الظهر والذراعين منذ اسبوعين.

وتضيف بيورغ ان اخصائية العلاج الفيزيائي تعتقد ان عندها روماتزيم ولايمكن ان تبداء العلاج قبل الحصول على نتائج الاشعة المقطعية لتحديد طبيعة مرضها.

كما انني اتصلت بالمستشفيات العامة والخاصة لحجز موعد فكان الجواب ان اقرب فرصة متوفرة لاجراء ذلك بعد شهرين.//انتهى/افت بوستن/اشرف الخضراء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *